كشف تقرير أعدته صحيفة "العربي الجديد"، أن المغرب يحتل المرتبة الثانية عربيا من حيث ارتفاع أسعار البنزين، وذلك من خلال رصد مصروف سيارة صغيرة الحجم، يمكنها قطع مسافة 180 كيلومتراً بعد تعبئتها بنحو 20 ليتراً من الوقود.

فبحسب نفس القرير، فإن سعر ليتر البنزين في المغرب يصل إلى نحو دولار واحد، ما يعني أن الصفيحة تساوي 20 دولاراً، وبالتالي يسدد المواطن المغربي نحو 960 دولاراً سنوياً، ليحتل بذلك المغرب المرتبة الثانية خلف الأردن، التي يصل ثمن سعر ليتر البنزين فيها إلى 1.23 دولار.

وفي المرتبة الثالثة، حلت دولة لبنان ببلوغ سعر ليتر البنزين فيها إلى 0.78 دولار، حيث أشار التقرير إلى أن سعر البنزين في لبنان من الأعلى عربياً، خاصة في ظل الحد الأدنى للرواتب، والذي لا يتجاوز 450 دولاراً، وبالتالي يدفع اللبناني نحو 16 دولاراً للصفيحة الواحدة، ما يعني بالمتوسط ما يقارب 62 دولاراً شهرياً، وبالتالي يدفع المواطن في لبنان سنوياً نحو 753 دولاراً.
تونس في المركز الرابع

في تونس، التي جاءت في المركز الرابع، يصل سعر ليتر البنزين إلى نحو 0.70 دولار، ما يعني أن الصفيحة تساوي ما يقارب 14 دولاراً. وبالتالي يدفع التونسي نحو 56 دولاراً شهرياً، أي نحو 672 دولاراً سنوياً.

ورغم أن العراق يعد من الدول النفطية الأولى في العالم العربي، ويحتوي على أكثر من 10% من الاحتياطات العالمية، إلا أن سعر ليتر البنزين في العراق، يصل إلى 0.62 دولار، حيث يدفع المواطن العراقي، نحو 50 دولاراً شهرياً، أي 600 دولار سنوياً.

ووفقا لذات التقرير فقد حلت الجزائر في المرتبة التاسعة عربيا، حيث يدفع المواطن ما يقارب 0.36 دولار مقابل ليتر واحد من البنزين، وفي الرتبة العاشرة حلت السعودية كأرخص دولة عربية من حيث سعر البنزين الذي يقارب 0.30 دولار.