المديمي:عار ثم عار أن يهرول مدافعون عن حقوق الانسان للاستفادة من كعكة المال العام تزامنا مع اعتصام الهيني

17

قال محمد المديمي، رئيس المكتب التنفيذي لـ”لمركز الوطني لحقوق الإنسان”: عار ثم عار أن يهرول مدافعون عن حقوق الإنسان للاستفادة من كعكة المال العام عن طريق وزير العدل والحريات؛ تزامنا مع اعتصام أحد ضحايا حقوق الإنسان و الرميد، أمام وزارة العدل صباح الإثنين المقبل، وهو القاضي النزيه والعفيف محمد الهيني”.

وكانت جمعيات حقوقية عديدة قد اجتمعت اليوم ( الخميس 10 نونبر) بوزير العدل والحريات بمقر وزارة العدل للاستفادة من دعم مالي تحت ذريعة ” إنجاز مشاريع للنهوض بالآليات الحمائية الوطنية والدولية لحقوق الإنسان بالمغرب”.

وزاد المديمي: من هو الرميد؟ أليس هو رئيس النيابة العامة، التي من واجبها حماية حقوق الإنسان؟ أليست هذه النيابة هي المسؤولة عن الصمت اتجاه العديد من الخروقات المرتكبة ضد حقوق الإنسان؟ فكيف يستقيم عقليا ومنطقيا تلقي جمعيات تدافع عن حقوق الإنسان لأموال دعم المال العام من رئيس النيابة العامة وهو متهم في أكثر من تقرير حقوقي بعدم حماية حقوق الإنسان والعجز الكلي عن تحريك المتابعة ضد ناهبي المال العام”.

وأضاف المديمي: “عند محاكمة القاضي الهيني أمام المجلس الأعلى للقضاء اختار الرميد أن يجتمع بنفس الحقوقيين في نفس التوقيت الذي دعا فيه حقوقيون إلى وقفة أمام الوزارة، قبل أن يرهنهم بزيارته لجنيف، واليوم يعيد نفس الكرة، مع نفس الوجوه تقريبا، بل وحين اجتمع معهم ويا للحسرة والأسف أخذ صورة للهيني وبدأ يتهكم عليه دون أن يثير هذا التهكم حفيظة أي حقوقي واحد من الحاضرين، فهل هناك خزي وعار أكثر من هذا، أليست مثل هذه الممارسات أصل المشكل في المغرب، كيف يجري الحديث عن النضال من أجل حقوق الإنسان وفي نفس الوقت نهرول نحو دريهمات ونعطي بالظهر لاعتصام ومحنة قاضي ذنبه الوحيد أنه حاول الدفاع عن حقوق وحريات المواطنات والمواطنين”؟

وختم المديمي حديثه بالقول:” إن مبادئ حقوق الإنسان أغلى من مليوني سنتيم وحتى خمسة ملايين سنتيم”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

13 تعليقات

  1. مواطن اخر يقول

    تبا لكم ياسماسرة .

    انبطحتم على بطونكم ليستلد الوزير ( تلميذ البصري ) 5 سنوات اضافية بتعديب وقمع شرفاء هذا الوطن .

    انكم تمارسون الدعارة الحقوقية في ابشع صورها اش هاد تقاحبين الحقوقي .

  2. ت. محمود يقول

    يقول مثل مغربي : معامن شفتك معامن شبهتك . و الزبلة كتقلب على ختها .

  3. مشروع هزيمة يقول

    الذين نعرف منهم تربوا في احضان المخزن المحارب بشراسة لكل حقوق الانسان او( الدصارة).لا عليك فوطني بات يتسع للمتسولين باسم السياسة والحقوق وباسم الدين والخونجة.وطني يعيش الزمن الغادر والرديئ حيث الكذب عملة والنفاق ملة والتعتيم دعوة وهلم مسخا.بارك الله فيك يا وطني .فباسم التعدد والاختلاف تنكح الاقلية الاغلبية ويلتقي الفسق بالنفاق والمناضل بالمخبر والشكام .والوطني يطبع مع عميل امبريالي وهلم تقهقرا.النضال حمار طروادة يركبه الخونة البررة في اتجاه المناصب الموقرة داخل دولة حكارة وشفارة .

  4. مواطن من الحسيمة يقول

    لعنة الله عليهم متاجرون بحقوق الانسان سيماهم في وجوههم يلهثون وراء المال العام وهم مستعدون لفعل اي شيء مقابل الحصول عليه حتى لو طلب منهم تقديم زوجاتهم وبناتهم
    نطالب من المحافل الدولية ومن مجلس الامن التدخل لانصاف الهيني الرجل الشريف
    ان الدولة العميقة او ما يسمى بالمخزن يحاولون ان يرسلوا رسالة مشفرة الى باقي الشرفاء لكي لا يحذون حذوه حتى لا يتعرضوا لنفس المصير ولكن الله يمهل ولا يهمل

  5. مبارك فتيح يقول

    لا شرف لمنعدمي الضمير من اجل دريهمات يمكن ان يقدموا زوجاتهم واكثر…

  6. Hassan يقول

    سوف نرى يوما في من فرط في أداء واجبه و إستهان بحقوق الغير من خلال خيانته الأمانة ملقاة على عاتقه من الله عز وجل (يوم القيامة أما الدنيا فإلى زوال ) والسلام أما العدل فهو أساس المُلك إن فسد و تحرف عن الصواب فقل عن الأمة السلام

  7. majid يقول

    LA HONTE LA HONTE LA HONTE…

  8. عبيد خالد يقول

    العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء العبيد الدخلاء

  9. الكاشف يقول

    غريب هذا الوزير ينتقي الوقت قبل أن يرحل لتوزيع المنحة المحنة و ينتقي بعض الجمعيات التي تطبل
    له و تزمر وفي نفس الوقت تدعي الدفاع عن حقوق الانسان ياله من وجوه مقزدرة إنهم كالخفافيش التي تتشبه بالفئران وفي نفس الوقت تشبه الطيور وهي العينة العياذ بالله التي تعيش بامتصاص الدماء

  10. Ali يقول

    تلك الجمعيات الحقوقية انتهازية السياسة ووجودها قائم على الوصولية والصدقة… في حقيقة الأمر، هي متواطئة مع أجهزة الدولة الفاسدة وتتقاضى رشوة مقابل صمتها عن الخُرقات… ملف القاضي الهيني من الملفات التي توظفها تلك الجمعيات الميكروبية للتسول

  11. كاره الظلاميين يقول

    كان على المديمي أن يذكر لنا من هي هذه الجمعيات التي هرولت للقاء وزير العزل وعدو حقوق الإنسان المدعو الرميد

  12. محند يقول

    سيماهم في وجوههم وكيف للعبد ان يدافع عن حقوق الانسان؟
    العبد يدافع عن سيده ويرضى بدريهمات واذا امطرت السماء حربة تراهم يحملون المضلات.
    اما ما يسمى بالرميد فهذا الجونجي من اكبر العبيد ولا يستحق وزارة العدل والحريات. واين العدل والحريات؟ الله انعل اللي ما يحشم ايها العبيد الدخلاء من ثقافة الطز والخنز والركوع والسجود للاصنام. ارحلوا علينا الى اخوانكم الدواعش في الشرق. اتفو عليكم مليون مرة ايها الخونة.

  13. علي يقول

    هؤلاء سماسرة حقوق الانسان .. بيادق الوزير وزبانية القطاع , ملوثون تحت الطلب ولايهمهم سوى ..الدفع كم , مأجورون ضد حقوق الانسان, يشكلون شاشة اشهار يرى فيها الرميد الصورة المعكوسة لوضعية حقوق الانسان في البلد ,مراقبون يزينون المشهد لكي يرتاح الوزير , خدام الخدام لاتهمهم الضحايا بقدر ما تهمهم أغلفة الدعم المنتقاة حسب درجة افتعال التضليل والسفاهة والزج. يقبضون المال العام بالعلالي وعلى عينيك يا بنعدي كهبة وليست رشوة في نظرهم ونظر وزيرهم. منطق الاغبياء . كيف ينام هؤلاء وهم يتبضعون المأكل لاسرهم بهذا المال ,لاشك انهم مسرورون بشراء أحذيتهم بالمال الحرام ,ويكسون به ابنائهم وزوجاتهم والعائلة , كيف تريد منهم ان يدافعوا عن حقوق الانسان كما هي متعارف عليها كونيا ؟ لا حسرة .. معذورون .. انهم ضحايا يؤدون ما يملى عليهم لكي يستحقوا عطف الوزير ومال الوزارة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.