الماء يدفع عشرات النساء لتنظيم مسيرة على الأقدام نحو عمالة ميدلت

11

دفعت الحاجة إلى الماء الصالح للشرب، العشرات من النساء لتنظيم مسيرة على الأقدام من قرية بومية، إقليم ميدلت، في اتجاه مقر عمالة ذات المدينة، وذلك يوم لإثنين 29 غشت الجاري.

وبحسب ما نقلته مصادر محلية، “فإن ندرة الماء الصالح للشرب بالقرية المذكورة، ووصوله إلى الساكنة المتضررة في ساعات متأخرة من الليل ولمدة وجيزة، وبعد عدم تدخل السلطات المحلية لمعالجة الأمر، خرجت نساء القرية أطفالها في مسيرة احتجاجية سيرا على الأقدام من قريتهم نحو العمالة من أجل المطالبة بإيجاد حل لهذا المشكل”.

وأضاف ذات المصدر، “أن السلطات لم تتدخل لمنع المسيرة التي لا زالت مستمرة نحو مقر عمال ميدلت، واكتفت بالمراقبة عن كثب”، مشيرا (المصدر) إلى “أن المتظاهرين رددوا بعض الشعارات المعبرة عن مطالبهم المتمثل في التزود بالماء الصالح للشرب”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. احمد يقول

    لا يعقل أن مدينة مثل ميدلت غنية بالمياه لانها تتواجد على منطقة جبلية غنية بالثلوج ان نجد مثل هذه الكوارث حيث بني مؤخراً اكبر سد في المنطقة إلا ان مياهه لا يستفيد منها سكان المنطقة بقدر ما يصدر مياهه إلى مناطق اخرى لا تملك قطرة واحدة دون ان تحصل جماعات الاقليم على المقابل لتلبية حاجيات الساكنة

  2. Jugurtha يقول

    وا فين هو مول الكاط كطات التوارگ أو 200هكتار السيهوم الشوباني؟الناس كاتموت بالعطش يا اولاد الع….رة.
    تنمرت

  3. مبارك فتيح يقول

    عوض مهرجانات المجون والخلاعة البعيدين كل البعد عن الفن كموازين التي تخسر فيه الملايير وغيرها كان عليكم الاهتمام بالعنصر البشري وتزويده بالضروريات كالما الشروب الكهرباء والبنية التحتية والصحة والتعليم لكن المواطن هو اخر همكم فغريب امر هذا الوطن اناس يعيشون في القرن الواحد والعشرين واخرون يعيشون العصر البدائي مع العلم ان اغلبية المسؤولين ينتمون للعالم القروي المهمش… ولا يعرفونه الا عند الانتخابات فقبح الله سعيكم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.