الصراع ليس بين الهيني والرميد …هذه حقيقة الصراع أيها المغاربة!

25

في هذه الحلقة الساخنة والمثيرة يكشف الزميل المهدوي لأول مرة عن حقيقة الصراع بين قضاة الراي ووزارة العدل.
ويوضح الزميل المهدوي وجود لعبة خطيرة تقف وراءها اطراف تحاول إختزال الصراع بين شخص الرميد وشخص الهيني او بين شخص الهيني وحزب العدالة والتنمية، في حين ان الصراع هو بين تصور محافظ يدافع عن دور للقاضي لا يجب أن يتجاوز الوظيفة التقنية المرسومة له في إطار أهداف معدة سلفا وبين تصور آخر يدافع عن قاضي يحمي الحقوق والحريات.

وفي الحلقة يعيب الزميل المهدي على عدد من الجمعيات الحقوقية ممن فضلت محاورة الرميد في الكواليس بدل ان تشارك في وقفة تاريخية نظمت اليوم امام وزارة العدل من اجل الهيني، متسائلا باستغراب عن قبول هذه الجمعيات لأموال وزير العدل لتنظيم انشطة حقوقية في وقت اتقدت فيه نفس الجمعيات هذا الوزير بارتكاب خروقات حقوقية.

وفي الحلقة يتساءل الزميل المهدي هل يمقدور الرميد أن يقوم بكل كما قام به من خرقات رفقة مرؤوسيه دون التنسيق مع جهة ما داخل الدولة المغربية؟
وفي الحلقة يعيب الزميل المهدوي على جماعة العدل والإحسان والحزب الإشتراكي الموحد والنهج الديمقراطي وكل طلاب التغيير تقاعسهم عن دعم الهيني بشكل قوي كما يعيب على بعض وسائل الإعلام تعتيمها على هذه القضية الفارقة في تاريخ المغرب، متسائلا عن سر غياب نشطاء حقوقيين بارزين وكتاب رأي ومؤرخين عن معركة حاسمة في تاريخ المسار الديمقراطي في المغرب.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

13 تعليقات

  1. Premier citoyen يقول

    Au fait, tôt ou tard les choses vont changer et ca ne deviendra plus comme avant : le processus est déclanché et personne ne pourra jamais l’arrêter. Espérons bien que cela se réalisera avec moins de dégats pour le bien de notre patrie.

  2. abdou يقول

    chapeau
    !A bon entendeur salut!

  3. rachidoc1 يقول

    بلا ما تكون حزام ناسف ديال العدالة و التنمية أخي ” سليم” سلمت أنت و من عاداك.

    أنتم شوّهتم الدين فكيف لك أن تبدي رأيك في الصحافة؟

  4. امبارك يقول

    بهذا المقال بدأت تفهم المشكل وقد علقت سابقا على بعض المقالات التي تهاجم فيها الرميد. نتمنى أن يكون مقالك هذا. بداية التصحيح.

  5. SALIM يقول

    لقد شوهتم الصحافة بهذا الاسلوب الوقح في التحامل على العدالة والتنمية والرميد وتضعون العصا في العجلة أمام اصلاح القضاء وتريدون قضاة يطبخون من يلجأون اليهم ويسيطرون على جيوبهم كما كان دابهم . عشت يا رميد وكل غيور على منظومة القضاء المغربية كل المغاربة مغ تغيير هذه السلطة نحو الاستقلالية الحقيقية وهي الطريق التي يسير فيها الرميد . يا بديل انتم اعلام غير حيادي

  6. Mohamed يقول

    C’est une guerre qui a commencée entre le people marocain et les grands fraudeurs et voleurs de ce pays, merci a tous les abonnés de ce liens de commencer la guerre par partager ces informations aux people marocain la force c’est la people et non pas les grosses tetes

  7. سوسي يقول

    تبارك الله على الزميل المناضل واصل في مسيرتك الإعلامية مناصرا للمظلومين والمغلوبين على أمرهم.

  8. driss canada يقول

    أنا يا أخي حميد لست مثل السيد الدي سمى نفسه ادريس من مانتريال والدي قال لك لاتغامر بنفسك من أجل المغاربة المنافقين.فسواء قالها بصدق أوقالها لإخافتك لأنه من الجهة المعروفة.فأنا أقول لك أنت تدافع على الحق والله حافظك أينماكنت. هدا أولا. ثايا أريد ان أقول لك أخي حميد وربماتشاركني الفكرة.الرميد ليس غبي أو معتوه حتى يقوم بماقام به في حق السي الهيني من تلقاء نفسه. فهو يعرف أنه خرق القانون وما ينجم عن دلك من ردةالفعل سواء داخل المغرب أوخارجه.ومايمكن أن يسبب دلك من سلبيات سواء له أولسمعة الحزب وهم مقبلين على الإنتخابات التشريعية. فالرميد وحزبه لولم يكنوا قد ضمنوا مسبقا ولاية ثانة طرف الجهات التي تحميهم لما قاموا بما قاموا به من تجاوزات في حق الشعب وفي حق السي الهيني وآخرين من المظلومين. لأن الجهات التي تحمي حزب الردالة والتعمية.سيعيدونهم لحكومة ثانية ولولم يصوت عليهم المغاربة.

  9. الجديدية الحرة يقول

    المرجوا منك الرابط ديال الفديوا وجميع المقالات للأخ المناضل الهيني لأنه يهمني امرهه وتحية خاصة للأخ حميد بديل الصحفي المحك والمناضل ارسل لي على البريد الالكترونيeljadidyahora@gmail.com وشكرا

  10. Driss de Montréal يقول

    تحية لك الاخ حميد، كما قلت سلفا،شعب اكثره منافق،جبان،انتهازي ومدلول،كل شىء واضح في قضية القاضي الهيني.اخي حميد هذا الشعب لا يستحق ان تغامر بحياتك وبمصير عاءلتك.لك الله يابلدي وان غدا لناظره لقريب و السلام

  11. ismael يقول

    لا حياة لمن تنادي المغاربة في قطيعة مع القضاء و هذا ما يفسر عدم تجاوبهم مع هذا الملف الذي يكتسي أهمية بالغة، مثل هذه الأحذاث تقتل فينا تلك الروح الوطنية ، أخد علال القادوس حقه من الإعلام أكثر من الدي أخده موضوع القضاء لن أقول الإعلام من يروج للتفاهات لكن الكتلة الشعبية تستجيب مع هذا النوع من القضايا ، الشعب لسوء الحظ ” ناقص” لو كان الشعب واعيا لخرجوا جميعا في وقفة لمساندة القضاء ، في إنتظار مبادرات الجمعيات الحقوقية لتدخل في الخط نتمنى للأخ الهيني التبات و الصمود بالرغم أن ما يقع يحز في القلب لكن واصل نضالك إلى النهاية

  12. Alhartouki يقول

    Wa Rah Ramid Ghir Kadyen bih Al Gharad

    Et Derriere Ramid, Il y a Tracteur c.a.d, El Mekhzen

    Ou Koulchi Khayef Ala Al Gamila.

  13. ابراهيم أوجيويق يقول

    زعيم أصحاب الهولدينغات معروووووووووووووووف و تبرئونه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.