السيدة فاطمة الإفريقي..مع كامل الأسف لا تشرفني زمالتك

41

كتبت الإعلامية فاطمة الإفريقي على صفحتها ما يلي: “إلى الزميل حميد المهدوي، تسجيل ونشر مكالمة هاتفية دون علم صاحبها ليس سبقا صحفيا، وخرق لأخلاقيات المهنة” في إشارة إلى المكالمة الهاتفية التي أجراها الزميل هشام العمراني مع الأمينة العامة لـ”لحزب الإشتراكي الموحد” قبل نشرها على موقع “بديل”. فهل كتبت الإفريقي ما كتبته، فعلا بخلفية أخلاقية، دفاعا عن جسم صحافي قوي ومهني أم بخلفية اقتناص فرصة ذهبية لتصفية حسابات عالقة مع كاتب هذه السطور؟

طيب، كيف قدم هشام العمراني نفسه للسيدة منيب؟ هل قدم لها نفسه بصفة غير صفته الصحافية بموقع “بديل” حتى يجوز اتهامه بالتدليس عليها؟ ألم تقُل مُنيب “عرفتك آهشام”، وبالتالي هي تعلم أنها تتحدث إلى صحافي بموقع ” بديل” وليس إلى شخص منتحل لصفة ما، إذن أين وجه التدليس والجريمة الأخلاقية هنا السيدة الإفريقي المحترمة؟ هل تحدث هشام مع منيب في أمور حميمية أو شخصية حتى لا يجوز تسجيلها ونشرها، ألم يحدثها في شأن عام يهم المغاربة؟ فكيف تقبلين السيدة الإفريقي، وأنت صحافية متمرسة، أن نخفي على الرأي العام والشعب المغربي معطيات تهم حياته ومصالحه، وأنت التي تناضلين من اجل هذا الشعب؟ ثم ما الذي منع منيب من طلب هشام بعدم نشر المكالمة كما حدث في تجارب سابقة معها، ونحن مستعدون لنشر ذلك إذا قبلت الأستاذة منيب، مادامت قد أعلنت صراحة عن رفضها نشر تلك المكالمة حول ما جرى في العرائش؟ ثم هل حرَّفنا مضمون كلامها أو جرى الإقتطاع منه حتى نكون أمام جريمة أخلاقية؟ ألم ننشر المكالمة كاملة، وتلك رغبتها مادامت لم تطلب عدم النشر كما في فترة سابقة وهي تعلم أنها تتحدث إلى صحافي يطلب رأيها في تصريح الياس العماري مستعملا هاتفيا ذكيا كسائر الصحافيين؟ أليست مُنيب شخصية عمومية مرشحة لتدبير الشأن العام؟ أليس من حق الناخبين أن يعرفوا كيف تتحدث هذه المرشحة حين تكون الكاميرا “مشتعلة ” وكيف تتحدث حين تكون الكاميرا “منطفئة”؟ هل بالإمكان تحقيق ذلك دون نشر التسجيل؟ ثم متى نشرنا التسجيل؟ ألم ننشر في بداية الأمر فقط تصريحها مكتوبا؟ ألم نكن مضطرين إلى نشر التسجيل بعد أن نفت السيدة منيب لاتباعها أن تكون قالت ما قالته لهشام، لنجد أنفسنا فجأة أمام أوصاف “المفترين” و”الكذابة”…؟ وهل يخفى عليك السيدة الإفريقي وأنت إعلامية لسنوات طويلة أن الصحافي على الصعيد العالمي يطارد الشخصيات العمومية بكل الوسائل بالقلم والكاميرا الخفية والمعلنة لكشف شخصياتهم الحقيقية أمام الجمهور بدل الشخصيات “الوردية” التي يصرون على إظهارها للرأي العام؟ كيف كان يمكن للمغاربة أن يعرفوا أن منيب حين تكون الكاميرا “مشغلة” تقول نحن وفرقاء سياسيين، كل من موقعه، نساهم في تغيير وجه البلاد وحين تكون الكاميرا “غير مشغلة” تقول أنا “بحدي مضاوية البلاد وكنقول الكلام الواعر”؟ كيف كان يمكن للمغاربة أن يعرفوا أن منيب حين تكون “الكاميرا مشغلة” تقول الصحافيين حلفاء لنا وحين تكون “الكاميرا غير مشغلة” تقول الصحافيين “دراري صغار مسخرين من طرف جهات ويبحثون عن لايكات لاداء أجورهم”؟ كيف كان للناخبين أن يعرفوا أن مرشحة حين تكون الكاميرا “مشغلة” تثني على زوار الموقع  وحين تكون “غير مشغلة” تقول عنهم ” اللي معندهم شغل واللي مامشاوش للعطلة”.

لا اعتقد أن السيدة الإفريقي تخفى عليها هذه البديهيات التي يستحيل أن تخفى على “بوجادي” في عالم الصحافة، فبالأحرى على إعلامية متمرسة في المهنة لعقود طويلة. وإذا كان من ثامن المستحيلات أن يخفى عليها ذاك فبأي خلفية كتبت الإفريقي ما كتبته؟

شخصيا تراودني هواجس حول الخلفية الحقيقية التي جعلت السيدة الافريقي تكتب ما كتبته، ولكن أفضل أن أطرح عليها جملة من الأسئلة، راجيا من الله أن تمتلك نفس الشجاعة التي امتلكتها للتعرض لي، للإجابة عنها؟

أولا، لماذا تسترت السيدة الافريقي على قول منيب “أنا كنقول الكلام الواعر” “أو ماكينش لي كيفكر في المغاربة بحالي” كما تسترت على وصفها لزوار الموقع “باللي معندهم شغل واللي مماشاوش للعطلة”؟ هل ترى هذا القول طبيعي وهل تشاطر السيدة منيب في قولها؟

لماذا قبلت السيدة الإفريقي أن تصف سياسية مرشحة لتدبير الشأن العام من تعتبره زميلا لها بـ”الدري الصغير”؟ وهل تقبل السيدة الإفريقي أن يصفها سياسي بـ”الدرية الصغيرة اللاهتة وراء الليكات والمسخرة من طرف جهة ما”؟

هل تستطيع السيدة الافريقي أن تنفي تسترها على الوجه العنيف في كلام منيب وتركيزها فقط على قضية نشر التسجيل، هو تعبير عن إشباع منيب لرغبة دفينة داخل نفسية السيدة الافريقي في إذلال من تعتبره زميلا لها في المهنة؟ ألا يذكر صمتك سيدتي بقول الشاعر : إذا جاريْت في خلق دنيء… فأنت ومن تُجاريه سواء..

ثم لماذا عدت سيدتي إلى قضية يطالب أكثر من صديق وصديقة للموقع بالكف عن الحديث فيها، وأنت تعلمين أن كاتب هذه السطور لن يقبل تمرير المغالطات ضده وضد القانون وأخلاق المهنة، علما أنه كان يامكانك أن تكتبي ما كتبتيه لحظة نشر الشريط أو بعده بيوم على الأقل؟ لماذا انتظرت كل هذا الوقت لإثارة هذه القضية من جديد ولمصلحة من؟

هل تحاولين التخفيف من صدمة ناجمة عن صورة أخرى لمنيب كشف عنها التسجيل ليست هي الصورة التي ظلت رائجة بين المواطنات والمواطنين؟ أم هي محاولة للحصول على ريع جديد محتمل؟

أليس هجومك على صاحب هذا المقال سوى لحظة اقتناص لفرصة ذهبية لتصفية حسابات مع صحافي ليس ضمن “الشلة الإعلامية والحقوقية” التي تنتمين إليها، والذي انتقد بعض أفرادها، في وقت سابق، صحافي لا يتفق مع أسلوب الشعر والبلاغة والمفردات العائمة الذي تتبنيه عند حديثك عن الأزمة في المغرب بدل تسمية الشجرة شجرة والحجرة حجرة كما يفعل المناضلون الشرفاء حقيقة؟ هل يمكن الإعلامية المحترمة أن تدليني على تدوينة أو مقال واحد لك أشرت فيه إلى أشخاص بالأسماء مسؤولين عن الفساد في المغرب بدل لغة “المخزن” والفساد” و”الإستبداد” التي يلوكها الجميع والتي تضمن وضع رجل هنا ورجل هناك؟ لماذا تجرأت علي وذكرت اسمي مباشرة بدل لغة الغمز واللمز اللتي ظللت تستعملينها كلما  كتبت تدوينة أو مقال؟ هل يمكنك أن تدليني على مقال واحد فيه اسم محمد السادس أو فؤاد عالي الهمة أو محمد منير الماجيدي أو أي فرد من الاسرة الملكية حتى أقف اجلالا وإكبارا لك؟ والمهم “علاش هزاتك النفس على سياسية أو ماهزتكش النفس على من تعتبرينه زميلا صحافيا” وهو حائط قصير لا نقابة تدعمه ولا حزب يسنده؟

والأهم من كل ما سبق “علاش الأستاذة الإفريقي هَزاتك النفس على زعيمة لها كل الإمكانات المادية لتتمتع بعطلة صيفية أو مهزاتكش النفس على مواطنات ومواطنين فقراء لا قدرة مادية لهم على الإستفادة من عطلة صيفية، فلاذوا بموقع للتنفيس عن مشاكلهم، وفي الأخير تقول لهم زعيمة بكل استعلاء ” أنتوما تديروا الزوبعات باش يْدْخلوا عندكم الناس لي معندهم شغل أوْ لِّي مامشاوش للعطلة ولا منعرف ليهم”؟

ملحوظتان لهما علاقة بما سبق:

الاولى، أعرف أن هذا المقال سيجلب لي كما سابقيه، بإذن الجهل والتعصب، سُبابا لا حصر له، بدل التأمل في الأفكار ومقارعتها حجة بحجة، وكما سبق وأن قلت في مناسبات سابقة، لا فرق عندي بين الياس العماري ونبيلة منيب وادريس لشكر وشباط وبنكيران ماداموا جميعا يكتفون بحملات انتخابية وفقا لشعارات سياسية عامة، وحين يتقدم أحدهم بخطة مفصلة، أقول خطة مفصلة ودقيقة، عن كيفية جعل المدرسة للجميع وخطة دقيقة ومفصلة عن كيفية توزيع الثروة،..أنذاك سنسخر له الموقع للتعبئة لفائدته، مع الإشارة إلى أن كل السادة المذكورة أسماءهم أعلاه لهم مني كامل التقدير والإحترام.

الثانية، سيقول البعض كفى من هذا النقاش هناك ما هو أهم، والرأي عندي أن هذه النقاشات لا تقل أهمية عن كل النقاشات الأخرى، فأن نصل متأخرين، ونحن معافين، وبتصورات واضحة واقوياء، خير من أن نصل ونحن مهزوزين فقط فوق شعارات سياسية نارية لاقوة في الواقع لتنفيذها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

64 تعليقات

  1. الأخ يقول

    تحية عالية لك السي المهدوي

  2. عبد الرحيم يقول

    انا ارى ان السيد الافريقي ليست سوى قلم ماجور اعطت الادن لمداد قلمها المنحط ان يسيل ويشكك في مصداقية صحفيين ساهموا ودافعوا بالغاليوالنفيس وفي بعض الاحيان بحريتهم لاضهار الوجه المضلم
    لبعض الناس الذين يتلوننون كما الحرباء ،اطلبى الصفح من اسيادك فالتاريخ لا يرح ابنت ارحمو.

  3. Citoyen يقول

    Mr. Hamid est là,il continue à appeler le chat un chat,,démocratie oblige,sans aucun scrupule,qu’il invite qui que soit,peu importe,l’essentiel ,il ose parler de faits pointus que quiconque n’a osé dire….Il est l’un des plus grands avocats des démunnis ce vaste pays…..Personnellement je loue toutes ses qualités sublimes,réelles et hautement démocratiques….Chapeau Mr.Hamid

  4. محمد الموستني(بني ملال) يقول

    ان ما يقال في حق موقع بديل و السيد حميد المهداوي كلام تافه ولا اساس له من المصدا قية, للاسف الشديد انه صدر عن اناس كنا نحترمهم

  5. محمد بوكري يقول

    اعتقد ان مقال (المخزن لا يوشح الا وليداتو ) هو من اسباب هده الحملة ضد الاستاد حميد مهداوي …الى الامام سي حميد ….

  6. Abbas يقول

    Hak choua ya l’ahoua bravo si hamid

  7. افلكاي يقول

    اخي حميد اتابع جميع مقالاتك وفديوهاتك، سر على هذا المنوال وافق الله فجرئتك يمكن ان توقظ بعض النوام من زملائك، اعيش في دولة ديموقراطية تعتبر الصحافة آلية من آليات المراقبة، الى حد الان لاارى فيك الامايفيد انك صحافي محايد ومستقل ومخلص لاخلاقيات المهنة، اشكرك على حسن اخلاقك واحاطة متتبعيك بكل ما يهم الرأي العام واشكرك على مساعدتك بالنهوض بالديموقراطية في المغرب

  8. نورا يقول

    انت لا تعرف عن هذه الشبيهة بالصحيفة الا الشيء القليل …هي وصولية متزلفة اسءل عنها زملاءها في التلفزة يخبرونك بالنباء اليقين …لغة الغمر والهمز مجرد وسيلة للوصول الى ماربها مثل المسؤولية او احد البرامج السمينة كالذي تقوم بإعداده حاليا وهو تغريدة …قول ليها تنتقد الأوضاع في التلفزة او المسوءولين عن الفساد هناك …لن تقوى على ذلك لانها تخاف على مكاسبها داخل التلفزة والتي راكمتها منذ عهد الداخلية …

  9. نورا يقول

    انت لا تعرف عن هذه الشبيهة بالصحيفة الا الشيء القليل …هي وصولية متزلفة اسءل عنها زملاءها في التلفزة يخبرونك بالنباء اليقين …لغة الغمر والهمز مجرد وسيلة للوصول الى ماربها مثل المسؤولية او احد البرامج السمينة كالذي تقوم بإعداده حاليا وهو تغريدة …قول ليها تنتقد الأوضاع في التلفزة او المسوءولين عن الفساد هناك …لن تقوى على ذلك لانها تخاف على مكاسبها داخل التلفزة والتي وأكملتها منذ عهد الداخلية …

  10. مواطن غيور على بلده يقول

    لست أبدا أبدا مقتنعا بجدوى الانتخابات و ما يتلوها من مسرحيات، لكن رغم ذلك كنت سأصوت لصالح حزب نبيلة منيب. أما و قد تطاولت هكذا على السي هشام و على السي حميد المهداوي و على كل قراء الموقع فإني بإذن الله مقاطع للانتخابات المقبلة، كسابقاتها. ليس في القنافذ السياسية المغربية و لا في المخزن أملس.

    لا ثقة لنا فيهم جميعا. لذلك نرفض أن يستحمروننا.

    سأصوت يوم يعلم القائمون على المغرب أنه لم تعد جدوى لاستحمار الشعب، و سأصوت لما يعلم ذات القائمين أن تقدم المغرب قائم على ميثاق ثقة حقيقي مع الشعب و على محاسبة صارمة لكل ذي مسئولية. آنها سيكون للصناديق جدوى.

  11. Amazigh يقول

    Rak temma a ssi EL Mahdaoui.
    le PJD est contre Tamazight donc contre l’identité de plus 90% des marocains (je dis l’identité, parceque parler Darija ne veut pas dire que nous sommes arabes, non nous sommes Imazighen).
    on va tous voter PAM

  12. MOHAMED يقول

    MR HAMID ,VOUS ETES TOMBÉ DANS LE PIEGE DU MAKHZEN.AU LIEU D’ABORDER UN DES SUJETS QUI INTERESSE LE PEUPLE ET QUI DERANGE EL MAKHZEN ,VOUS AVEZ TOURNÉ TA FUSIL CONTRE CHORAFAA DIAL BLAD.(PROFESSEUR MONIB ET LA GRANDE ET HONNETE JOURNALISTE EL IFRIQUI)
    JE SUIS UN DE VOS LECTEURS DEPUIS MONTREAL AU CANADA ,ET JE VOUS CONSIDERE TOUJOUR COMME UN DES MEILLEURS JOURNALISTE QU ‘A CONNU LE MAROC A COTE DE MR KHALID EL JAMAAI ,MR LAMRABET MR ANOZLA …ETC
    ALORS MR MEHDAWI ,NAAL CHITANE ET REPENSE CE QUE VOUS ETES ENTRAIN DE FAIRE.NE DETRUIT PAS CE QUE VOUS AVEZ BATI DEPUIS DES ANNÉES.
    .JE SOUHAITE BONNE CHANCE A TOUTE L’EQUIPE DE BADIL QUE JE RESPECTE ENORMÉMENT.

  13. المساوي يقول

    اسي المهداوي راك عزيز اغالي خلينا نتبعو المواضع ديالك القيمة ابلا ما ترد على لكيجرك تبقى تهدر على راسك راه كثرو هاد ليامات.

  14. المساوي يقول

    اسي المهداوي راك عزيز اغالي خلينا نتبعو المواضع ديالك القيمة ابلا ما ترد على لكيجرك تبقى تهدر على راسك راه كثرو هاد ليامات

  15. rifain يقول

    حريرة هدي حامضة وخامرة. لا اسلوب مدني ؛ لا ميساج متحضر. لخوى ف لخوى.

    RESPECTEZ VOUS AINSI QUE VOS CONCITOYENS. IL SUFFIT TOUTES CES INEPTIES DU SOUK. CHACUN DEVANT CES RESPONSABILITES………

  16. أوعسري علي يقول

    تحية الى الاخ والرفيق المهداوي
    يشكل الحوار الذي أجريته مع الياس العمري وما نتج عنه من ردود فعل (خاصة اتصال الاخ العمراني بنبيلة منيب) نقلة نوعية ليس فقط في اداء موقع بديل لأن هذا كان أداءه من قبل، بل في الوصول بالنقاش السياسي الى ما كان ينبغي أن يصل اليه منذ مدة. هذا النقاش كشف على أمور كانت فيها الكثير من الضبابية حتى عند ما كان يعتبر من اليسار (وخاصة اليسار العروبي غير المنفتح الى الآن على الهوية المغربية الأصيلة في تعدد مكوناتها)…. هذه أمور كنت قد توصلت اليها من خلال تجربتي في حركة الدكاترة المعطلين (2002-2007) أنذاك توصلت الى قناعة مفادها أن الكثير من “رموز اليسار العروبي” هم برجوازية الهوى ويحتقرون الشعب (وهذا ما كشفت عنه نبيلة منيب بامتياز حين وصفت المشرفين عن الموقع بالدراري لي ماعندهوم فين ايدوزو العطلة)…. ما اريد أن أقوله ان الاخ حميد المهداوي الذي كانت عندي معه (منذ أكثر من 3 سنوات ربما) بعض النقاشات التي كانت تلامس هذه الاشياء، استطاع اليوم ان يصل الى ما كان ينبغي ان يصل اليه وهو كشف تلك الشخصيات البرجوازية التي تحتقر الشعب، وهذه الشخصيات هي من اليسار ومن الاسلاميين وكلهم يحملون ايديولوجيا “الحركة الوطنية ” العروبية غير المقتنعة الى الان بالتعدد كاحدى مسلمات الديمقراطية.
    فاطمة الافريقي، حسن طارق حامي الدين توفيق بوعشرين(أخبار اليوم) هم تعبيرات هذا التحالف الاسلامي اليساري الذي يحاول جاهدا محاربة كل من اختلف عن الايديولوجيا المذكورة. هذا هو السبب في محاربة زعيم الاصالة والمعاصرة بطرق غير ديمقراطية لانهم يخافون ان يتهاوى صرحهم الايديولوجي الذي يضمر اشياء ليست هي التي يدعوننها….واصل الاخ حميد اليوم احس اني قريب منك أكثر من اي وقت مضى

  17. حمودة السرغيني يقول

    كلام و تحليل سليمين. السيدة منيب لو كانت تورقها هموم البلوريتاريا و مزاليط الوطن ما كان عليها ترشيح ابنتها في الانتخابات السابقة. زعما غير هي اللي ولدات. باز. الحبة و مستقبل العيال هو الهدف الأسمى لا لشيوعيي العصر و معهم المتاسلمون اللي باغين يدعيو المحامي حاجي بالباطل. علامات الساعة او خلاص. الله يستر. كلها ينغز بمنغازو

  18. ك.ع يقول

    Bravo اكن لكم كل التقدير والاحترام لان كلامكم واضح بدون لغة خشب هده هي الصحافة التي كنا نبحث عنها من زمان. شكرا لكم et bonne continuation

  19. allo allo يقول

    @Hamid Mehdaoui: les makhzeniens t’applaudissent et tes lecteurs te quittent. Crise des élites, oui bien sûr, crise des élites, de Mounib à Mahdaoui. Elle part pour la Suède lorsque le Makhzen le lui demande, et toi tu fais la propagande d’Ilias amaŕi, l’homme du palais, Ait Idir refuse de signer une pétition en faveur d’Ali Mrabet, parce qu’il ne pense pas comme lui. Le Makhzen se frotte les mains. Au Maroc tout le monde se vend et s’achète. Walah 3tiwna ghir passeport, nkhaliw likom had lablad bmara. Ça me dégoûte.
    A si Mahdaoui
    Bsaha chi dar ftri9 z3ir

  20. allo allo يقول

    @Hamid Mehdaoui: les makhzeniens t’applaudissent et tes lecteurs tr quittent.
    Crise des élites, oui bien sûr, crises de élites, de Mounib à Mahdaoui. Elle part pour la Suède lorsque le Makhzen le lui demande, et toi tu fais la propagande d’Ilias amaŕi, l’homme du palais, Ait Idir refuse de signer une pétition en faveur d’Ali Mrabet, parce qu’il ne pense pas comme lui. Le Makhzen se frotte les mains. Au Maroc tout le monde se vend et s’achète. Walah 3tiwna ghir passeport, nkhaliw likom had lablad bmara. Ça me dégoûte.
    A si Mahdaoui
    Bsaha chi dar ftri9 z3ir

  21. فرحات يقول

    ما ترحم حتا نصاب الي طاح في المقلة يتقلا. راهم شواو
    نا

  22. تاوجطاتي يقول

    تحياتي لزوار الموقع و للمشرفين عليه و بعد:
    كل ما دار من نقاش سواء في علاقة ب(الزعيمة) او مع فاطمة لهو نقاش ايجابي جدا لتوضيح تصورات كل الفاعلين و هي بالمناسبة دعوة لفاطمة لبسط تصوراتها انسجامنا مع روح الصحافة المناضلة لانني بالمناسبة استحسن طريقة الكتاية لديكما و اعي جيدا انه رغم اختلاف تصوركما فانتما اردتم ام ابيتم متوجدان في نفس الخندق و لا سسبيل لكما الا تعزيز الروابط الصحفية خدمتا لهدا الوطن الجريح و لكم مني الف تحية.

  23. العمري يقول

    إنت معلم

  24. الكرديني يقول

    Ne perde pas du temp Mr hamid bon courage

  25. ابراهيم يقول

    سيدي المهداوي كم أصبحت صغيرا في نظري لقد تجاوزت ديكتاتورية كوريا و أصبحت تعتبر نفسك إلاها فقط مواقفك هي المثلي أصبحت لا تقبل الإنتقاد أو الرأي الآخر بل أصبحت تدافع بشراسة على البام حيث أصبحت توظف الموقع فقط لتسجيل ضربات الجزاء على الدكتورة و حزب الشلاهبية و على كل من لا يدور في فلك البام أدخلت حتى أنت اللعبة
    و في الختام لا يسعني سوى توجيه تحية إكبار للأساتذة الجامعي البقيوي حاجي الهيني و كذا لكل الصحافيين الشرفاء في موقع بديل

  26. Ba Stof يقول

    Koun Hicham ghal liha : camera chaala amadam, koun hatat almask tamtil wa lakwalab ala nifha
    Bravo ba Hicham!!

  27. Abdoul يقول

    SI hamid vous avez cherché inutilement à créer une polémique d’une question somme toute banale. Mme Mounib a juste mentionne qu’il n’est pas très joli d’avoir un futur premier ministre qui n’a meme pas son BAC. Vous avez cherché à entraîner Mme Mounib dans de la politicardise qui ne sert à rien. Et qui cache le fond des choses. Alors à si hamid vous roulez clairement pour le PAM. Ceci prouve une chose. C’est que le Makhzen peut retourner tout le monde. C’est la methode BASRI. Tes deux derniers articles font des kilomètres et beaucoup d’excès de zèle. On s’en fout. Mme Mounib a raison de poser ce constat et les gens bien formés qui peuvent diriger ce pays le Maroc en compte beaucoup. Alors mon cher ami révise un peu ton appréciation si ce n’est pas trop tard. Reste neutre et indépendant. C’est ce qu’on aime dans badil. Mais le temps et l’avenir prouvera que tout est pourri y compris les journalistes. Publiéz s’il vous plaît.

  28. fati batoul يقول

    bravo continuez

  29. Premier citoyen يقول

    لمن لا سعرف فاطمة الافريقي و يهاجمها ، اعلموا انها غادرت دار البريهي كما غادرها الرحوم الزايدي و انشأت جريدة إلكترونية ” إنصاف”.

  30. عبد العالي. يقول

    أولا وقبل كل شئ أحيي الزميل حميد على رقيه في الحوار الهادف , بأسلوب راشد يعتمد فيه على الوقائع والحجج الدامغة التي لا يمكن دحضها . وثانيا – أقول : أن المخزن استطاع عبر عقود أن يحقق هدفا جوهريا للحفاظ على مصالحه ,ويتجلى في 1- تفريخ أحزاب عدة ليس لمعظمها رؤية استراتيجية واضحة للاصلاح . 2– نجاحه في جعل هذه الأحزاب تتصارع فيما بينها بعد تطويع معظمها له , وتنشغل بالاتهامات والاتهامات المضادة , مما زاد في هشاشتها وفي فقدان المواطنين الثقة فيها . وبكل صراحة : أصبحت الانتخابات بكل أنواعها بعد أن وصلت البلاد الى هذه الوضعية المزرية وسيلة لمزيد من اهدار المال العام , ومزيد من تكريس الفساد الذي ينخر في جسد وطننا العزيز , وأعتبر أيام التصويت أيام حداد على البلد بما تفرزه من وجوه قديمة وجديدة هاجسها في بلد غيبت فيه المحاسبة وتطبيق القانون ملئ الجيوب , والاثراء الفاحش .

  31. بو100 يقول

    – لاتنجر إلى متاهة هاتين المرأتين وإلا سيزداد عدد مثيلاتهن فتبقى تدور في فلك لامخرج منه.
    – يعرفك الناس فلا تسبح معهن في المياه العادمة.
    – الإفريقي متعجرفة لأن رأسها فارغ وتكمل شخصيتها بنفش شعرها وكأنها يالله خارجة من الدوش،و”تتبعصص”كثيرا في كلامها.
    – ميك على “الزمر”.
    أو غنميك على الموقع، مافيا مايهرس راسي باراكا غير اللي فيا من الصداع يكفيني.

  32. Haqqui يقول

    تحية للاخ المناضل المهدوي

  33. المشخنداعي يقول

    ارجعوا إلى برنامج تلفزي تعرفونه تقدمه الإفريقي اسمه”عتاب” وقارنوا حلقتين مختلفتين:
    – حلقة مع فكوس
    – وحلقة مع الطيب الصديقي رحمه الله
    – فركوس استدعته لتمرغ به الأرض قصد إهانته بمستواه الدراسي المحدود وتطاوله على الإخراج و و و و”وركت”مطولا على عدم إتمام دراسته
    – الصديقي استدعته للإطراء عليه ومدحه وتحاوره وهي خائفة من “نقمه”
    والله منذ ذلك البرنامج “كلاسيتها”وعرفت بأنها تكيل بأكثر من مكيال و”حكارة”haggggara.
    نصيحة : لاترد على مثل هذه الخرجات فكل شخص معروف.

  34. محمد من ورزازات يقول

    لا عليك أخي مهداوي لا تبالي لا لفاطمة الأفريقي و لا لنبيلة منيب…هي وكل من يدور في فلكمها من بقايا اليسار غير الماسوف عليه لا ننتظر منهما أي شيء فاتهم القطار…

  35. karim يقول

    Nous etions solidaires avec vous contre Ramid mais Des que tu as commencer @ defendre Ilyass et @ attaquer Mounib et @ enregistrer quelqu’un sans son consentement tu commences @ perdre de crédibilité car les lecteurs ne sont pas debiles et un doctorat passe par un bac ,une licence et un master et une presence obligatoire.Redites @ Ilyass de nous montrer ses diplomes et faites du bon journalisme SVP .LeMaroc changera avec ou sans Ilyass. Soyez un faiseur de l’HISTOIRE

  36. هشام يقول

    المهدوي سير سير حتى نصر و تحرير علاش خوف جارتنا قناعتنا

  37. mostafa يقول

    سي الحمداوي الحمد لله أنا من اللي قادرين نخرج كونجي و أتابع بديل من على جهاز IPAD من فوق رمال الشاطئ . و اللذي يجرني إلى هذا الموقع شجاعة محرره ووقوفه الصامد إلى جانب القاضي النزيه. وأقول للسيد المهداوي ما ترحمش البانضية و المطبلين لهم كيفما كانت إيديولوجيتهم. نحن قراء بديل تابعنا كيف أخلو الميادين ولم يؤازرونكم و الأستاد الهيني خلال محناتكم. عزائي الوحيد أني خارج المغرب ولانستطع مؤازرتكم إلا بمتابعة ودعم مواقفكم معنويا.

  38. saad يقول

    monsieur khaled jamai est un journaliste droit et libre en plus il est un des rares journalistes marocains qui sont sans concession. il va finir par comprendre le virage de mehdaoui très bientôt. quand à,ceux qui polémique avec mehdaoui, je leur dis, vous perdez votre temps, l’homme est très têtu et quand il est blessé dans son orgueil, ce n’est plus la raison qui parle mais plutôt l’instinct et les émotions.

  39. Med يقول

    الإفريقية تقتات من الغنائم بأسلوب المرتزقة فكم نددت بفضح القائمين على التلفزة لأنها كانت فالبلاكار… وبمجرد ما أنيط لها برنامج “تغريدة” سكتت عن تهديداتها الفارغة… وما خفي عن فاطمة هو ما يجب البحث عنه …. !!!!!

  40. ARIFIMohammad يقول

    انت على صواب ايهى الصحفي الحر. اتبنى كلامك من البداية الىالنهاية. تحياتي ومزيد من العمل الصالح.

  41. yox يقول

    سوق العيالات زيرو . حاول تفادي الراقصات جميع هذ النساء يمثلن العهر السياسي و الاعلامي فالمشهد المغربي اللعين. اترك داءما مساهمتك الاعلامية شعبية . واصلا هذ فاطمة الافريقي مشهورة بالمشاداة لماذا : شرفات

  42. nadir يقول

    On t’apprecie bcp mon cher hamdaoui et il suffit des belles paroles que t’a réservé le doyen des journalistes khaled jamaii .donc llah ihafdek ne rentres pas dans les chamailleries avec tout le monde même si t’as le droit de répliquer et de faire valoir tes propres opinions et points de vue. Notre journaliste fatema ifriqui est connu pour son style raffiné, prosaïque et péjoratif.toi mehdaoui on t’estime pour ton franc parler,ton audace.mounib même si on la soupçonne d’être récupéree par le mekhzen,son caractère un peu hautain certainement de ses origines de bourgeoise.malgré tout ça mon cher mehdaoui had zouj la journaliste ifriki et mounib 3zaz 3lina.un conseil mon cher ami mehdaoui le déballage n’est pas toujours la bonne solution,wakha idalmouk marra marra ghammed 3aynik rak 3ziz.cordialement j’espère que tu lis mon commentaire

  43. fatima يقول

    سلام الله عليكم
    سيدي نحن المغاربة مندفعين في تصرفاتنا وحري بنا جميعا ان ندرب انفسنا على الروية وقراءة مابين السطور وحري بنا ان نضع نصب اعيننا اختلاف طباع بعضنا عن بعض سىواء بين نفس الجنس او بين الذكور والاناث ….
    في نظري كزائرة لموقع بديل لم تذهب الى العطلة ارى ان -1″السياسيين”في المغرب واقول في المغرب وليس المغاربة لانهم في نظري لاينتمون للمغرب وانما يسترزقون فيه فقط من خلال احزابهم وجمعياتهم ونقاباتهم وبرلماناتهم ومجالسهم ومناصبهم وهلم جرا…..هؤلاء عالة على المغاربة رجالهم ونساؤهم
    2انت سيدي مشكور على قيامك بعملك على احسن وجه رغم كل العراقل التي تعترضك ولكن ارجوك لا تسمح لهم باستدراجك للتعامل باسلوبهم الاستفزازي خاصة النساء فانا منهم وادرى بسلاحهم .منيب اخطات فعلا وخطؤها لا يغتقر فقد كشرت عن انيابها وكشفت انانانيتها وجهلها السياسي وعرت قناع الاستاذة و”المثقفة” وتنكرت لليسار في تصريحاتها وتعاملاتها -هذا ان صدقنا اسطورة اليسار في المغرب-
    السيدة الافريقي في نظري طبعا تدخلها فظ نوعا ما لانها ليست مخولة لاعطاء الدروس رغم انني اكن لها الاحترام نظرا لبعض مواقفها ولكن ارى ان الاثنتين نجحتا في محاولة ادخالك الى معركة خاسرة بالنسبة لك ولنا نحن الذين لم نذهب الى العطلة فارجوك ترفع عن الخوض في القيل والقال فخير الجواب السكوت

  44. خميس ادريسي يقول

    واصل أخي عبد الحميد مشوارك ، تفوقت ( وأنت لا تسعى الى ذلك ) في إسقاط القناع عن وجه الزعيمة نبيلة منيب التي كنت من أشد الناصرين لها ، فاكتشفتُ مثلما اكتشف ملايين المغاربة بفضل موقع ” بديل ” وجهها الحقيقي الذي لا يعكس جمالها الظاهر و إنما يعكس قبحا و بغضا لمن لا يسايرها في ” يسارها المخدوم ” .

  45. المنتصر يقول

    والله لو نادى القصر لنبيلة أو فاطمة لما تاخروا عن الخدمة وبدون تفكير…..استفيدوا من التاريخ…..نبيلة هي ديكور في صف المعارضة…و فاطمة هي أيضا ديكور في صورة حقوقي…..أعرفهم جميعهم حق المعرفة…..الأزمة يا إخوان هي أخلاقية 100%……

  46. Bouya يقول

    Toi avant tonus persoane ne te connais et la grande el efrikki ou dr monib plus grand de tasiltek

  47. Ali123 يقول

    لا شك أن للضباع الآدمية وهي تهاجم أسداً تكتيكاً معيّنا في الهجوم ، فهي لا تواجهه منفردة…
    السيدة الإفريقي، كما بيّن الصحافي حميد المهداوي، تصطاد في الماء العكر بإثارتها المقصودة للخلاف بين المهداوي والمدعوة منيب التي أقدمت على سب وشتم عشرات الآلاف من المغاربة من زوار موقع بديل الشيء لا تقبله لا شريعة و لا عرف الهنود الحمر بِفَيافي القارة الأمريكية في القرون الوسطى… لكن الشعب وسَبه ولعنه أمران في عُرف الإفريقيات والمذنبات سِيان… شخصياً، لا أعتبر السيدة الإفريقي صحافية بكل معنى الكلمة… فهي بالكثير تصلح لتقديم برنامج ملابس داخلية نسائية وأدوات تعكيروتعكار في برنامج عنوانه ”سخائف الصوتيات في دوّار الإفريقيات ”

  48. ملاحض يقول

    Lavage du linge sale en lingne.
    En rien ne me profite comme lecteur.
    Svp,ecrivez lui directement sans etaler tout ca aux lecteurs.c’est fatiguant.

  49. عبدو يقول

    بلادي فيها كيجوع الكلب و كايتبع، لي كان هو المواطن البسيط، دابا ولا كولشي فيه الجوع المواطن الصحفي الحقوقي، كلما زاد الجوع كلما سمعتي الهضرة ديال مول الكلاب، نهار مول الكلب (المخزن) إيگول سكت يا ويييييلو و سواد ليلو إقرب شي ولد الكلبة (مثلا قضية الشراب فالدوحة) التخلف لوصلنا ليه والله لتاجيب البكية، مكاين لا اسلام لا حق لا عدل، كولشي تابع مول الكلب بحال شي كلب، سي المهداوي الله إيجازيك بيخير.

  50. الحبيب يقول

    اعطيهم هما اللي معندهم لا شغل لا مشغلة. نحن مع الموقع و مع خطه التحريري الشجاع

  51. مقولب شحال هذى من عام يقول

    خويا حميد فضح ليا البشار اللي كانو غاديين يقولبونا ثاني بعدما كنت كنفكر نتنازل على مبادئي ونصوت ليهم faute de mieu.حان الوقت لفضح الجميع.بغينا شخصية تظهر ماتبطن و تتماهى مع نفسها في السر والعلن. ومابغيناش لي يخدعنا 5 سنوات اخرى باستعمال ادوات ك الافريقي او غيرها.اما تكاد و لا نبقاو ف status quo باش نوصلو للثورة الحقيقية التي تاخرت كثيرا.ويومها تبان الفورة. بردونا باليوسفي ووالعلو… وهمدونا بالمتاسلمين بكيران واخواته وكانت منيب غاديا تزيد تجمدنا لو صوتنا عليها.ياخسارة انا بعدا كنت تايق وكنت بديت كندير ليها حملة وسط العائلة و الاصدقاء.لكن تبخر كل شيء.

  52. Ali يقول

    Monsieur mehdaoui a la vérité absolue, c’est le dieu sur terre. Avec lui, on voyage en Corée du nord

  53. مهتم يقول

    هادشي عندك ولا يتير الشكوك اسي المهدوي ,المخزن صعيب !!!!!!!

  54. PAM يقول

    et tu frappes ici et là ,tu me montres chaque jour que tu n’es malheureusement qu’un petit pion dans ce jeu comédi-tragique ,dont les marionnettes sont entre autres Elomari Lachguar,.Ton site a perdu toute fiabilité. Monsieur Mehdaoui t’as commencé ta transe électorale

  55. NOUREDDINE يقول

    Bravo Bravo Mr Elmahdaouy
    Bonne continuation, tout le people marocain est avec toi et le site BADIL_INFO
    : c’est un site de
    مواطنات ومواطنين فقراء لا قدرة مادية لهم على الإستفادة من عطلة صيفية، فلاذوا بموقع BADIL_INFO للتنفيس عن مشاكلهم.

  56. Jugurtha يقول

    شكون هاذ الافريقي عاود تاني؟يا الله سليتي العطلة ديالك؟
    تنمرت

  57. مواطن حر يقول

    تحية نضالية صادقة للاخ المهداوي .

    فانت لا تثقن لغة الخشب وتسمي الاشياء بمسمياتها بلا زواق وبلا نفاق وفي احترام كامل .

    وهذا مايزعج البعض فلا تكثرث بالافريقي والاسيوي والامريكي والاوروبي والاسترالي وكل الاقزام المدافعة عن اسيادهم وسيداتهم فانت لك مهمة اسمى وهي الصحافة اي مهنة المتاعب .

    اكيد ستحاول الكلاب الضالة النيل منك ولو بالنباح لكن القافلة تسير وبسرعة رغم ذللك .

  58. idrissi يقول

    مشكل كبيرمع هاذ النوع من النساء :
    – واحدة تسبنا لأننا ليست لنا قدرة للقيام بعطلة ، و هل ممنوع على المقيم في عطلة أن يشغل ** PC ببسسيه** و تريد أن تسير الشأن العام
    – الأخرى أتت بموضوع تافه ،( تدافع على امرأة قالت إنها ** واعرة **
    لا حول و لا قوة إلا بالله .
    البلاد فيها جزء من الرجال يخططون للوطن و يحبونه، و جزء آخر بعيدين كل البعد ولكن يقضين و مستعدين لمهاجمة أي عدوان من الداخل أو من الخارج
    لنترك الغيرالأكفاء ( بعض اليساريون، و ذوي المنهج لإسلامي المزيف يصرخون.)

  59. حسن يقول

    تحية عالية لك السي المهدوي لا أملك إلا ان انحني أمام جرأة موقع بديل وأصالة اطروحته. لست في موقع لإعطاء الدروس أو المواعظ لصحفيي موقع بديل الأبطال لكنني اتمنى وبكل لطف ان يظل موقع بديل وكما عهدناه مرتفعا عن القضايا الجزئية..فكما قال فقهاؤنا السابقون كم حاجة قضاياها بتركها. مودتي.

  60. Mourad de Fès يقول

    واصل تألقك الأخ حميد ولا تهتم بما تقوله هذه الصحفية الفاشلة (فاشلة لأنها تريد أن تلمع صورتها عن طريقك وتريد ان تدخل كرموستها فالشريط لتستفيد من البوز أو تصنع لنفسها بوز)
    هذه الصحفية الفاشلة تريد إلهاءك بموضوعات ثانوية وصراعات ثانوية لكي تثنيك عن متابعة المشهد السياسي وفضح الفاسدين.

  61. True Facts يقول

    This is Such a Great Artical to respond to the opportunist journalist and to the god damn politicians in this country at leaset this website doesn’t flatter anyone infact it’s critisizing the situation and the public policy which means picturing the reality as it’s for all the moroccans
    Respect Badil

  62. Hamid يقول

    وهل الأفريقي صحافية لانعتبرها أصلا لانها صحافية المخزن ومن تربية ادريس البصري وليس لها وزن في الساحة هي ماعدا صحافية موظفة تنتظر أجرها في اخر الشهر وليست لها حرية او إستقلالية فكيف لها ان تجرا وتدافع على منيب والتي ظهرت على حقيقتها في اخر اللحظات قبل الانتخابات والشعب سيرد لها الكيل في هذه الاستحقاقات

  63. said يقول

    Mr elmahdawi est connu qu’il va droit au but,même que cela lui coûte parfois cher,il n’est pas du genre qui fait un pied ici et l’autre là,je vois pas pourquoi Mme Afriki s’est comportée comme ça je vois pas où a t-elle vu le mal.mais un petit conseil frère c pas la peine d’aller dans cette voie de répondre à ce genre d’assaut ptt c son amie elle veut lui faire plaisir.en s’occupant de ce genre de discours,ça va te dévier de ton devoir sacré qui est bien apprécié par de une large population

  64. زكريا يقول

    اختلف معك اسي حميد انا متتبع للموقع و في الآونه الاخيره صارت مواقفك غير متزنه راجع حساباتك اخي الكريم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.