“السكتة القلبية” تهدد النقل الحضري بالعاصمة

15

دخل قطاع النقل الحضري، بالرباط وسلا وتمارة، منعطفا جديدا ينبئ بسكتة قلبية وشيكة، ستصيب القطاع، بعد أن هوت مداخيل بعض الخطوط إلى ما دون 400 درهم يوميا.

وبحسب ما أوردته يومية “المساء”، فإن أربع نقابات قد أعلنت عن عزمها الدخول في مسلسل تصعيدي من الاحتجاجات، وذلك بتنظيم وقفات أمام البرلمان ومقر ولاية جهة الرباط، لدق ناقوس الخطر.

وأضافت اليومية، أن الهاجس الأساسي لدى إدارة شركة “ستاريو” أصبح متمثلا في دفع رواتب أزيد من 3000 مستخدم يعيشون أجواء غاية في الاحتقان، في ظل الأفق المظلم الذي دخل فيه القطاع.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. لا حافلة في البلد يقول

    لماذا الاصرار على عدم حل مشكل النقل الحضري بالعاصمة و ما جاورها الناس التي تؤدي ثمن التذكرة لا تجد لها مكانا لتجلس فيه و نصف الركاب لا يؤدون بسبب سوء التسيير و قلة الحافلات فالداخلية التي افلست على يديها وكالة النقل الحضري هي من تعيد المغامرة مرة اخرى اتركوا الشركات تتحمل مسؤوليتها في نقل المواطنين و اذاك ستكون المنافسة و الخدمة في الموعد و في العدد و الكيفية اما الحاصل الان هو العذاب بعينه لا احد بمقدوره التنبأ بموعد قدوم الحافلة و ان جاءت متأخرة فلا حظ للكثيرين في الركوب انها كارثة بالعاصمة يا حسرة و لا حافلة بالبلد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.