السجن 21 شهرا للاعب ليونيل ميسي ووالده

13

ذكر بيان صادر عن محكمة في برشلونة يوم الأربعاء انه تمت معاقبة ليونيل ميسي نجم برشلونة بطل دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم بالسجن لمدة 21 شهرا بعد إدانته بارتكاب ثلاث تهم تتعلق بالتهرب الضريبي.

كما قضت المحكمة أيضا بسجن خورخي والد لاعب المنتخب الأرجنتيني لمدة 21 شهرا أيضا عن نفس التهم الثلاث. وتابع البيان انه يمكن للاثنين استئناف الحكم أمام المحكمة العليا الاسبانية.

ومع ذلك ووفقا للقانون الاسباني فانه يمكن إيقاف تنفيذ أي حكم قضائي مدته اقل من عامين وهو ما يعني ان ميسي ووالده من غير المحتمل ان يمضيا تلك العقوبة.

وأمرت المحكمة ميسي بدفع نحو مليوني يورو (2.21 مليون دولار) بينما أمرت والده بدفع 1.5 مليون يورو كغرامة لارتكابهما تلك التهم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. DRISS CANADA يقول

    المسؤولين الكبار و الأعيان عندنا في المغرب لا يكتفون بالتهرب من الضرائب فقط بل ينهبون اموال الشعب ولا يوجد أي قانون يحاسبهم في هده البلاد السعيدة سوى قانون عفى الله عما سلف والدي سنه بن كيران.لأن قانوننا المغربي وضع لمحاسبة المستضعفين فقط.فميسي لو كان يعرف مسبقا أنه سيحاسب بهده الطريقة لطلب الجنسية المغربية واستقر في المغرب نهائيا حتى لا يؤدي اي ضرائب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.