الرميد يجتمع بالأساتذة المتدربين بعد تعنيفهم

72
طباعة
على إثر التدخلات الأمنية التي وصفت بالقوية والعنيفة، ضد مسيرات الأساتذة المتدربين يوم الخميس 7يناير الجاري، عقد وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، لقاء ببعض الأساتذة المتدربين حضرته والية جهة سوس ماسة زينب العدوي، وذلك على هامش ندوة دولية حول “استقلال القضاة داخل السلطة القضائية” والتي احتضنها فضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات بمدينة أكادير.

وحسب ما نقله للموقع أحد الأساتذة المتدربين الحاضرين، فإن اللقاء جاء بعد رفعهم لبعض لافتات تدين ما تعرضوا له من “قمع” وتطالب بإلغاء المرسومين، وبعض صور المصابين خلال التدخل، مما دفع بالمنظمين إلى دعوتهم لأخذ كلمة أو برمجة موعد مع الوزير وهو ما تم بعد ما كان الرميد مغادرا للندوة “.

وأضاف ذات المصدر خلال حديثه لـ”بديل”، ” أن الرميد أخبرهم بأنه ليس على اطلاع تام بما جرى وطلب منهم إفادته بالوقائع، مما دفع بالأساتذة المتدربين إلى إحالته على الأشرطة والصور الموثق لتدخل السلطات الأمنية ضدهم، لكنه طلب منهم أن يحكوا له كيف تم التدخل لتفريقهم، وبعد ما سمع من الأساتذة وقائع ما حدث، أخبرهم بأنه ليس من القانوني حدوث هذا التدخل مادام هناك احترام للمواطنين واحترام الطريق العام”.

وأكد المصدر “أن الرميد ظل يتهرب من الجواب حول تحديد المسؤول وراء إعطاء الأوامر لقمعهم بهذا الشكل العنيف، وأنه كان معظم الوقت يتحدث عن المرسومين الوزاريين اللذين يطالب الأساتذة المتدربين بإلغائهم”ا، قائلا: -الرميد- إنهما جاءا في إطار خطة وطنية لإصلاح التعليم، وان الأساتذة المتدربين كانوا على علم بهما قبل ولوج مراكز التكوين”.

وخلال نفس اللقاء، يضيف متحدث “بديل”، ” تجنبت زينب العدوي، الحديث عن ما وقع من تدخل أمني في حق الأساتذة المتدربين، أو من يتحمل المسؤولية في ذلك، وانحصر كلامها فقط حول ما قام به الأساتذة داخل القاعة التي احتضنت الندوة، من رفع لافتات وصور للمصابين، مؤكدة أنها بعثت بدعوة للأساتذة لحضور الندوة، وأنه كان من الممكن تجنب هذا الشكل لو طلبوا كلمة في هذا النشاط”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. من يسهر على احترام القانون؟ يقول

    لا يا سي الرميد.قال النبي (صلعم) اية المنافق تلاثة : ادا اتمن خان وادا حدث كدب وادا وعد خلف. وبكل امانة وصدق نرى ان هده الحالات التلاثة تنطبق على سيادتكم (وحتى على من معكم). ودليلنا في دلك انكم دائما اخر من يعلم او انه لاعلم له بالمرة! فكل العالم الخارجي تفرج على دماء وسحل وسلخ اناس امنوا بانهم موظفون بحكم القانون المنشور في الجريدة الرسمية، كما امنوا ان حكومتكم ستكفل هدا الحق، لكنكم خرقتم القانون، اولا، بناءا على اشياء لا ترقى الى درجة القانون حتى نشرها، وتانيا، بناءا على مواد لاحقة، والقاعدة الفقهية تقول ان القانون ليس له اثر رجعي. و به وعليه، اسمحوا لي سيدي، ان اتسائل كيف لرجل قانون ان يجهل امهات القواعد الدهبية و في تخصصه، اللهم الا ان كنتم ……..ويكفيني فيكم قصة جراح لما شق بطن رجل و خلال العملية الجراحية التفت الى مساعديه فسالهم عن مكان الزائدة appendice، هل تقع في يمين البطن ام في شماله. فاين انتم من هؤلاء؟

  2. 2016 , la terreur refait surface يقول

    Dans les regimes non democratiques les ordres tombent du ciel ! Les forces du mal agissent dans l ombre ,ils n obeissent ni a la justice , ni aux lois pas besoin d un juge , ni avocat , l usage excessif et disproportionne’ de la force contre les professeurs pacifiques , n etait pas destine’ a faire de l ordre ,car les manifestations etaient calme et les revendications justes ,mais tres grave l intention des commanditaires etait de casser les os des pauvres marocains , a travers cette agression c est tout le peuple qui est tyraniser !
    Chose , naturelle dans un pays ou la justice n est pas independante , l impunite’ garantie par des lois , et l opacite’ ambiante – le clan des rentiers ,des predateurs est en guerre contre la democratie ,la justice, et les droits de l homme !

  3. صاغرو يقول

    بالامس افتاتي واليوم الرميد
    باختصار البيجدي احس بخطورة الامر
    بالله عليكم هل يقبل من الرمبد ما قاله
    الجريمة ثابتة والعقاب سيأتي
    اليس كذلك ايها العدل
    ان واثق بأنه لن ينضحك عليكم ايها الأساتذة انظروا الى واجساد رفاقكم وزملائكم
    تمعنوا جيدا في وجه تلك الاستاذة الجميلة وباي ذنب شرملت

  4. أستاذ يقول

    ماأسماه الرميد “خطة وطنية ﻹصلاح التعليم” هي خطة ممنهجة لﻹقبار المدرسة العمومية من خلال :
    1-اﻹمعان في إهانة اﻷستاذ والحط من كرامته سواء بضرب صورته الرمزية أو حقوقه المادية
    2- تسخير الدولة ومواردها المالية لخدمة التعليم الخاص وهذا هو اﻹفساد بعينه..سواء بتفويت المدارس العمومية لهم كما جاء في “خطة اﻹصلاح” أو بتفويت الموارد البشرية لهم كما يصرحون بذلك علنا ودون حياء.
    3-بإشاعة مناخ اﻹحباط وسط ما تبقى من اﻷساتذة الصامدين في وجه الهجمة الكبرى على التعليم وذلك بنهب حقوقهم في التقاعد والاقتطاع من رواتبهم إذاأضربوا عن العمل..
    إذا كان هذا إصلاحا فما هو اﻹفساد؟

  5. Premier citoyen يقول

    قبل الرميد لقائكم فقط ليمتص غضبكم و غضب المواطنين . من جهة اخرى يمكن قراءة هذا اللقاء في صالحه لتلميع صورته و استغلالكم كوسيلة للدعاية لا اقل و لا اكثر مادام يدافع عن المرسومين. اذا سيبقى الحال على ما هو عليه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.