الحلوطي خلفا ليتيم في قيادة نقابة “البيجيدي”

41
طباعة
أسفرت نتائج الإنتخابات التي جرت بمؤتمر نقابة “الإتحاد الوطني للشغل”، عن انتخاب عبد الاله حلوطي أمينا عاما للنقابة، خلفا لمحمد يتيم.

وحصل عبد الإله الحلوطي على 368 صوتا، أب ينسبة 55 في المائة من الأصوات، مقابل حصول جامع المعتصم على ما مجموعه 279، ليحل بالمركز الثاني.

وعرفت انتخابات المؤتمر الوطني السادس لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، المنعقد يومي السبت والأحد 26-27 دجنبر الجاري، منافسة شرسة بين الحلوطي والمعتصم وعبد الصمد مريمي الذي لم يتمكن من تخطي المرحلة الأخيرة من الإنتخابات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. nietzschhe يقول

    j espere qu il sera a la hauteur en reussissant la ou les autres ont echoue:un statut digne des profs agreges.comme ca ils pourront retrouver la dignite qu ils ont perdue faisant les profils bas devant Chidami,le boss de l ecole Khawarizmi qui ne cesse de les humilier jour apres jour

  2. نرجوا من الاخرين اخد العبرة يقول

    على الاقل وجدت نقابة بالمغرب خالفت العرف وغيرت قيادتخا قبل ان يغيرها عزراءيل فنرجوا الاتعاض والعمل على تناوب حقيقي يسعى الى الدفاع على مصالح العمال عوض الالتصاق بالكراسي والدفاع عن مصالحهم على حساب من وضعوا تقتهم فيهم ورشحوهم لتمثيلهم والنيابة عنهم والدفاع عن مصالحهم …..فقوتكم من قوة من قوة من تمثلوهم ادا احسنتم دلك

  3. لحسن يقول

    فعلا هي نقابة البيجيدي وليست نقابة للعمال ،غريب امر تفكيرهم فهم الصادقون و الاخر هو الكاذب هم المصلحون و الاخرون مفسدون ؛لقد ميع كل شيء في عهدهم فالحركة خرجت من الدعوة بالمعروف لتزكية المنكر و الجناح الطلابي عوض الدفاع عن الطالب من داخل اوطم و تأطيره استدعى شخص يدور اللغط حوله في قضية ايت الجيد و تسسببوا في كارثة بمقتل الطالب الحسناوي….و النقابة لو انهم التزموا الصمت لكان خيرا لهم و لفهمنا فهم اللبيب بان الامر يحرجهم و لكن ان يهاجموا العامل و هو سبب تواجدهم اساسا و كما يقال (على عنيك ا بن عدي) فاني لم اجد لهذا السلوك النفاقي من شرح سوى (حيدو اللحية من وجهكوم ا ديروها فبلاصة اخرى)

  4. منافقون يقول

    أقول لذاك المعتصم هل تريد ان تأخذ كل المناصب عمدة مستشار بنكيران و رئيس نقابة و فقيه في الجماعة اللاصلاح الخوانجية و ووو آلا تستحون من أنفسكم بالله عليكم كيف يستقيم ان تكون في الحكومة و على رأس نقابة و في جماعة اسلاموية منافقة و في منتدي لما يسمى حقوق الانسان و في جمعيات اخرى كلشي ف واحد ؤ حتا حاجة ما مقضية …هيا ارسلوا البنكيرانيين الى مصحات الصحة العقلية لنشخص نوع المرض العقلي الذي يعانون منه فعلا لم يعودوا يستحون و بوجه قاصح يواجهونك الاتباع و يقولون بان بنكيران قام باصلاحات مهمة لعنة الله عليكم جميعا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.