البقيوي وحاجي ينتصران للحقيقة في قضية “عمر وفاطمة”

42
طباعة
بخلاف بعض الأصوات، التي تحسب نفسها على ” المعسكر الحداثي”، والتي أبانت عن تحيز واضح ضد القانون والدستور والحقيقة عموما لأسباب مجهولة، أبدى النقيب عبد السلام البقيوي والمحامي الحبيب حاجي موقفا وصفه متابعون ب”المتزن”، على خلفية ما بات يعرف بقضية ” النجار وبنحماد”.

وكتب النقيب البقيوي على صفحته بالفيسبوك تدوينة قال فيها: ” انطلاقا من المواثيق الدولية في شموليتها و كونيتها و خاصة في الجانب المتعلق بضمان ممارسة الحقوق الفردية و حماية الحياة الخاصة للأشخاص فإني أعلن تضامني المطلق و اللا مشروط مع مولاي عمر بنحماد و فاطمة النجار”.

وطالب البقيوي في تدوينته “بإسقاط المتابعة عنهما (النجار وبنحماد) بغض النظر عن ظروف و ملابسات القضية و عن الانتماء السياسي و التوجه الفكري و العقائدي للمتابعين”.

و في نفس الوقت يقول البقيوي ” لا بد أن أسجل موقفي ضد النفاق و العيش بوجهين و استعمال الدين الإسلامي المشترك بين السواد الأعظم من المغاربة لغايات سياسية و الدعوة إلى بناء مغرب الحرية و الكرامة و العدالة الإجتماعية في ظل دولة مدنية تحترم فيها قيم الديمقراطية و حقوق الإنسان في كونيتها و شموليتها”.

من جهته قال الحبيب حاجي، رئيس “جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان” ” نحن دائما كنا نطالب بعدم تجريم العلاقات الجنسية الرضائية بين الراشدين وإلغاء جميع المقتضيات التي تجرمها من القانون الجنائي المغربي وأن المرجعية الحقوقية تقضي ذلك “.

وأوضح حاجي الذي كان يتحدث لـ”بديل” بخصوص قضية القياديين بـ”حركة التوحيد والإصلاح”، الجناح الدعوي لحزب “العدالة والتنمية”، ” أنه لا يمكن أن تستعمل مواثيق حقوق الإنسان هنا ولا تستعملها هنا”، مشيرين إلى أنه “مادام القانون الجنائي لازال يتضمن هذه المقتضيات فإنه يدعو استعجالا إلى سن سياسة جنائية تعمل على عدم الاعتقال ومحاكمة المتهمين في حالة سراح وتمتعيهم بمحاكمة عادلة”.

وأضاف ذات المصدر الحقوقي ” أنه من الناحية السياسية فهذه الواقعة وكما أثبتها بيان الحركة بما جاء فيه تكشف أن هذين الشخصين نصابين، ينصبان على الناس والشعب المغربي وينافقانه، لأنهما يقولان ما لا يفعلان، ويدعوان إلى ما يخالفانه ويناهضان ما يأتيانه”، معتبرين (الحقوقيين) ” أن هذا هو البيع والشراء والتجارة في الدين واستغلاله سياسيا وجني المال منه فقط والمناصب من حياة الدنيا. وهاهم يفعلون سرا ما يستنكرونه علنا في خطبهم حتى تتدفق الدموع من أعينهم تمثيلا أمام جماهير المسلمين”.

وأبرز متحدث الموقع أن واقعة ما بات يعرف بقضية “عمر وفاطمة”، “تمثل حدثا سياسيا بالنظر إلى مركز المتهمين الديني والسياسي، وبالتالي ستأخذ أبعادا أخرى وستكون محل اهتمام الناس”.

أما حقوقيا يضيف حاجي ” فهي واقعة عادية تدخل في إطار الحريات الفردية والحياة الشخصية للناس ولا تهم أي أحد، مثلها مثل الفيديو الذي نشر عن مزوار والهمة أثناء تواجدهما في أحدى الحانات إن صح التسجيل، فهي أمور لا علاقة لها بالمجتمع، فهي ملك لصاحبها مهما كان هذا الشخص ولا رقابة علية ولا محاسبة”.

يشار إلى أن عدد ممن يعتبرون أنفسهم حداثيين حاولوا إخفاء الشمس بالغربال في هذه القضية عبر تسليط الضوء فقط على الجانب الحقوقي فيها، في إطار تصفية حسابات عالقة مع المخزن أو في إطار التملق لحزب العدالة والتنمية، علما أن هذا الحزب جعل من لحم الاتحادي فتح الله ولعو برنامجا انتخابيا له بعد أن اتهم بممارسة الجنس مع شخص آخر، كما جعلوا من جسمي لبنى ابيضار ولطيفة أحرار مادتين للهجوم على المشروع الحداثي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

19 تعليقات

  1. جمال يقول

    ليس لنا دولتان دولة تعمل بالزواج العرفي أو الفاتحة وغيره ودولة ذات قانون مدني معروف وخصوصا من طرف المعنيان بالأمر لموقعهما السياسي ومكانتهما العلمية ودورهم الاجنماعي الدعوي التربوي. لامجال للمراوغة وإلا سنفتح الباب للمارسة الجنسية الرضائية وكلما ضبط الزنات قالوا إنا متزوجون زواج عرفي…..وبهذه التخريجة الإسلامية سنمارس الزنى زمرا برأس مرفوع

  2. رطاط يقول

    برافو الحاجة فاطمة والحاج العلامة عمر.لكن الخطير عند الحاجة تلك الدروس الوعظية للفتيات.ولو سئلت الحاجة فاطمة النشايطية من لدن تلميذاتها ما جوابها كفاطمة المتقية المحاربة للواطيين؟؟الستم في ورطة ايديولوجية وسياسية ايها المتخلفون؟لماذا تعارضون الناس في حقوقهم الفردية باسم خزعبلات موروثة؟هل الحاجة والحاج فاطمة وعمر يؤمنان بالزواج العرفي او زواج النشاط؟اليست الخلوة جميلة يا فاطمةلولا البوليس؟؟انكم فضيحةباختصار.انصح العلامة عمر بالنشاط وازالة اللحية لانها لا تفيد حاليا في تدويخ السذج من مريديكم.

  3. insan يقول

    سي المهدوي وحد سوال علاش هدوك لبوليس لكانوا مترصدين لهم باش إحصلوهم زعمة توحد فيهم مكان عندو هاتف دكي بكاميرا جيدة باش ياخد لهم بعض تصورات لغدي اكونو دليل على هداك الوضع الغير محترم كيفما قلتو أنتم أهدشي إلا كان مانشر صحيح وأكيد،أزعم هاد عمر و فاطمة مكلخين تل هاد درجة للوقت لقربات إنتخابات عاد هما فكروا إتزوجو عرفي أمعرفنش زعم هاد لوقت صيادة كيتبعو سمك فلبحر أفلبر او لفيديو ديل لهمة أومزوار مخلهمش اديرو حتياطات ديالهم أودي راك عارف أشكين غير وضح لري العام لهردعليك

  4. مواطن اخر يقول

    لا ديموقراطية لغير الديموقراطيين من جهة .

    وبوضوح اكثر هل سمعنا يوما الدفاع عن الافاعي وكل الحشرات السامة القاتلة الفتاكة هل سمعنا يوما الدفاع عنها بمبرر “الرفق بالحيوانات”.

    ومن جهة اخرى فصراعنا معهم في مثل هذه القضايا صراع سياسي وليس اخلاقي او حقوقي لاننا هدفنا هو ضرب منظومتهم السياسية / الاسلام السياسي التي يستغلونها ضد مصالح الشعب والوطن .

    فمثلا عندما الغي صندوق المقاصة وافسد التقاعد والغي التوظيف المباشر وشرع التوظيف بالكونطرا واقتطع من اجر المضربين …الخ كل هذه القضايا اخرجوا لها ايات قرانية لتبريرها وصدقهم الاميين والعامة .

    وهذا ما اود ان يفهمه الحقوقيين الذي ليس لهم تكوين سياسي ولهذا ادعوا الحقوقيين الوطنيين والدوليين الناي بانفسهم عن هذا الصراع السياسي .

  5. verité يقول

    C’est vrai, analyse très juste quand la religion se mêle à la politique on tombe dans un cocktail d’hypocrisie et de despotisme. Et c’est bien le cas chez nous et à tous les niveaux du pouvoir on se prétend garant et protecteur des valeurs religieuses mais dans les faits on se révèle capable des pires transgressions à la fois vis à vis des préceptes divines et vis à vis des droits des pauvres gens que l’on gouverne , il faut garder la religion de la politique , la politique a pour corollaire la confrontation des idées en toute liberté et la reddition des comptes sous le contrôle de la justice et de l’opinion populaire . La communauté attend de la politiquer de servir ses intérêts généraux et non pas de la dogmatiser ou de lui donner des passes au paradis arrêtons donc toutes ces mascarades folklorique et cette symbolique de vitrine qui ne fait que maintenir, consciemment et à des fins assujettissements et de soumissions, notre population dans un état avancé de malformation et de schizophrénie sociale. .

  6. Ali123 يقول

    البقيوي يقول: ” انطلاقا من المواثيق الدولية في شموليتها و كونيتها و خاصة في الجانب المتعلق بضمان ممارسة الحقوق الفردية و حماية الحياة الخاصة للأشخاص فإني أعلن تضامني المطلق و اللا مشروط مع مولاي عمر بنحماد و فاطمة النجار” هل هذا يعني أن السيد البقيوي إذا اكتشف زوجته يضاجعها جاره الأقرع سوف يقول للأقرع ” زيد دَرْدَكْ ” فالمواثيق الدولية في شموليتها و كونيتها تعطيكما الحق والحرية في المزيد من نِكاح الأحرار والشجعان…؟؟ غريب أن يلتوي أن يلتوي المرء على المبادئ والأخلاق والقيم الإنسانية وأن يدعو الآخرين إلى التشبه ممارسةً بالقردة والخنازير وحياتها الزرائبية… هل باسم الحداثة سوف يسمح البقيوي لجزار الحي بالعبث بابنته تحت سلّم العمارة حتى وإن أبدت الفتاة رغبة في المضاجعة؟ هل علينا أن نتبنى ممارسات غربية شاذة حتى ننال رضا الغرب عنا؟ بفرنسا يمكن للرجل الزواج من الرجل باسم الحق في اختيار الممارسة الجنسية… هل البقيوي مستعد لأن يشجع أخاه على الزواج من رجل مثله إذا أبان عن رغبته في ذلك؟
    خلاصة القول: البقيوي وغيره ومَن يتبنى تصوّرَه حتى وإن استعانوا بالشياطين لن يستطيعوا أن يجعلوا يوما من الباطل حقّاً ومن الجريمة فضيلةً ومن الظلم عدلاً… القيم الإنسانية ثابتة شاء مَن شاء وطبّل وزمّر على إيقاع الغربان مَن طَبّل وزَمّر…

  7. مهتم يقول

    لم أفهم العلاقات الجنسية الرضائية، ؟.يجب أن نضع النقط على الحروفن ، فليس ما يطبق في امريكا او سويسرا أو جنوبا اقريقيا أو الهوندوراس قابل للتطبيق الحرفي في البلاد، يجب أن نحترم ليس فقط المقومات المحلية، بل أيضا مستوى التعليم ونمط العيش والثقافة ومدى قابيليتها للإنخراط في هذه العملية ، وإلا سنكون امام فوضى حقيقية

  8. khalid يقول

    في هذه الحالة لا بد أن تتطور منظومة الحريات العامة على الجميع ، حرية التعبير دون قيد ولا شرط ، حرية المعتقد وعدم متابعة الذين يفطرون في رمضان ، عدم الاستهزاء بالمثليين واعتبارهم أشخاصا عاديين ، حرية الزواج والمعاشرة بوثيقة إدارية توقع بين الطرفين بدل اللجوء إلى قاضي الأسرة …

  9. ahmed يقول

    حتى اليهود والنصارى لا يقبلون العلاقات الغير الشرعية وخصوصا للمتزوجين حتى ياتي المتملقون لحكومة بنكيران لشرعنتها.
    قال تعالى :تومنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض.

  10. مبارك فتيح يقول

    تحية دائمة للاستادين المحترمين البقيوي وحاجي علي مواقفهما الشجاعة فهذه جعجعة بلا طحين ولا داعي لالهائنا بها لان هناك مواضيع اهم

  11. راي يقول

    لايجب الخلط واستغلال المواقف هذا بؤس سياسي وصلنا اليه
    هؤلاء يعدان متزوجان ولايمارسان حرية
    جنسية . بحيث عقدهما العرفي سيوثق
    ولايجب الركوب على هذه الأحداث لأغراض سياسية كما يركبون هم على الدين لاهذاف سياسية . هذه نقطة ستحسب لهم لا عليهم

  12. الحسن المغربي يقول

    هذا ما جنى حزب النذالة و التعمية و حركة التخلف و الفساد على أنفسهما جراء دفاعهما المستميت على المنكرو الفاحشة التي وقع فيها قيادات الحزب (الحبيب و يسمينة) و قيادات الحركة ( عمر و فاطمة ) حتى أصبح الحزب و الحركة بعد إفلاسهما يباعان في المزاد العلني فتقدم لشرائهما الحركات الحداثية و العلمانية و اللادينية و حتى الملحدة.

    فلوا إتبعوا بقول الله تعالى: وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ ۚ أُولَٰئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (71) وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ۚ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ” لحفظهم الله كما حفظفوا أمره.

    و لكن للأسف كأنهم لم يقرأوا قوله تعالى :”الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ بَعْضُهُم مِّن بَعْضٍ ۚ يَأْمُرُونَ بِالْمُنكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ ۚ نَسُوا اللَّهَ فَنَسِيَهُمْ ۗ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (67) وَعَدَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْكُفَّارَ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ هِيَ حَسْبُهُمْ ۚ وَلَعَنَهُمُ اللَّهُ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ مُّقِيمٌ”.

    أقول للبقيوي وحاجي نهيار حزب و حركة تحار الدين لا يعني سقوط الإسلام فالإسلام باق إلى يوم القيام و الله ليبلغن هذا الدين ما بلغ الليل و النهار و لا يترك الله بيت مدر و لا وبر إلا أدخله الله هذا الدين بعز عزيز أو بذل ذليل عزا يعز الله به الإسلام و ذلا يذل به الكفر.

  13. fatima يقول

    ونعم الرجلين نحن جميعا مع احترام حريتهما الفردية ونتضامن معهم في محنتهم الاخلاقية ونشجب ونندد بنفاقهما واستغلالهما للدين استغلالا سيئا وتعتيم تفكير شباب كان يرى فيهم القدوة وانا الح على متابعتهم بالنصب والاحتيال على شعب باكمله وتعطيل مسيرته نحو الحداثة والتشبع بالفكر التحرري “فحلال علينا حرام عليهم”التي لعبوا على حبلها اظهرت انتهازيتهم وضعفهم الفكري وصنفتهم في خانة الجاهلين
    على انه يمكن ان ننلتمس لهم عذرا لان اختيارهم للتاريخ الذي يصادف “ثورة الملك والشعب “لم يكن اعتباطيا_ربما_ فقد تكون لهما نية الثورة على ازدواجية شخصيتهما وارادا التعبير بفعلتهما انهما ضاقا درعا !!!!
    على كل اعلن تضامني لتوفير محاكمة عادلة لهما مع انني ارى انهما نالا عقابهما وزيادة ففضيحتهما “بجلاجل”على قول المصريين فليكن الله في عونهما ولنتعفف عن تعميق جراحهما

  14. صاغرو يقول

    اذن الفرق بمنا وبين الإسلاميين هو النفاق.
    نحن نقول ما نفعله او نؤمن به.
    كالت ليكم الاخت فاطمة زنى العيون.
    وهدر يا للي مجرب

  15. Imane يقول

    نحن نعلم جيدا أن الأغلبية الساحقة من المجتمع المغربي هي مسلمة، لكنها تكره تجار الدين وخصوصا الإخوان والكره الشديد لحزب العدالة والتنمية خصوصا في السنوات الأخيرة نظرا لغبائهم السياسي وضعف قدراتهم ومستواهم التعليمي أي أنهم أطر فاشلة بامتياز، كما كرهها لليساريين على حد سواء، خلاصة القول أن المغاربة كل يوم يفقدون ثقتهم في كل الجهات بمن فيها المترافعة عن التنافس.
    السيد حميد المهداوي رغم نسبة ذكائك المعترف بها من طرف فئة تتسع يوما بعد يوما من المغاربة وحيادك تجاه كل مكونات المجتمع بما يتلازم ومهنة الصحفي الحقيقي التي وللأسف شبه مستحيل التصادف مع متمرس ومتقن لها، وأيضا حسن ممارستك للسياسة بما يتماشى مع الزمان والمكان الذي نتعايش معه، إلا أنك مؤخرا بدأت تصبح شديد الإنفعالية والكره تجاه العدالة والتنمية بشكل شبه هيستيري وقد يدعوا من لايعرفك جيدا للتساؤل والتأويل! الخاطىء طبعا، لأن أهدافك نبيلة بشهادتي المتواضعة، وهذا على ما أظن عائد إلى تراكمات وتمهيدات متعددة
    لكن تذكر جيدا أن التوازن هو سيد الموقف ولا تغيب إنتقادك للأغبياء الآخرين منعدمي البرنامج الإنتخابي في مقالاتك فليس في القنافذ أملس؛ قم بواجبك ودع المستقبل يتصرف
    بالمناسبة فقد أعجبني كثيرا مقالاك السابقين : العدالة والتنمية لا وجه لهم و قضية النجار وبنحماد، لا لا بصراحة أغلب مقالاتك وخصوصا المصورة منها
    مشكلة الموقع أن هناك من يكتب بعض المقالات كأن هذا الموقع الإخباري محسوب فقط على اليساريين والعلمانيين..
    تذكروا جيدا أن نجاح صحيفة إلكترونية رهين بحسن التعامل مع جميع أطياف المغاربة وليس اعتبار ذلك علماني والآخر ليس علماني.. والاخر اسلامي.. فكل الطرق تؤدي إلى روما التي هي بكل بساطة الديمقراطية والمغرب للجميع
    أحترم كثيرا حميد المهداوي صديقتكم إيمان

  16. عبدي يقول

    العروي قال ان الحداثة لم تحل بعد بالمغرب
    نمرة واحد ، العلمانيون المدافعون عن الواقعة أهدافهم حرية العلاقات الجنسية على غرار الشيوعية التي لا تؤمن بالأسرة
    اللقطاء شان الدولة ، نمرة ثانية لكن المجتمع المغربي مجتمع 99% مسلم سني
    ولئن كان الحاصل لا يندرج تحت مقتضيات مدونة الاسرة فيما يتعلق بإجراءات الزواج غير ان الدفع بعلاقة زواج عرفي (الفاتحة) كما اصطلح عليه لدى الأجداد يخفف من وقع النازلة لان المحاكم المغربية الى غاية 2012
    نظرت في عدة قضايا الزواج العرفي بمعنى ان هذا النظام من الزواج أصل من أصول العقود في الشريعة الاسلامية وان التوثيق دعت له ظروف الزمن وأسباب منها تسهيل الإثبات ، فالمسألة ليست مسالة زنا او علاقة غير شرعية لان بعض الفقهاء كالريسوني أبدى رأيه في النازلة وبالتالي يتبين ان النقاش دائر حول شخصين ينتميان لحزب سياسي فائق الشعبية ، وان جهة معينة تبحث عن تقليم أظافره في الانتخابات المقبلة وليست مسالة صحة العلاقة او فسادها وبطلانها ، ان الضجة سياسية ولا تعدو زوبعة في فجا ن وللأسف الشديد غياب برامج انتخابية لدى الأحزاب انعدام مادة تأطير لدى أعلام الرصيف دفعت الكل للتسلية بخلوة رجل بامرأته

  17. عبدي يقول

    العروي قال ان الحداثة لم تحل بعد بالمغرب
    نمرة واحد ، العلمانيون المدافعون عن الواقعة أهدافهم حرية العلاقات الجنسية على غرار الشيوعية التي لا تؤمن بالأسرة
    اللقطاء شان الدولة ، نمرة ثانية لكن المجتمع المغربي مجتمع 99% مسلم سني
    ولئن انه الحاصل لا يندرج في مقتضيات مدونة الاسرة فيما يتعلق بإجراءات الزواج غير ان الدفع بعلاقة زواج عرفي (الفاتحة) كما اصطلح عليه لدى الأجداد يخفف من وقع النازلة المحاكم المغربية الى غاية 2012
    نظرت في عدة قضايا الزواج العرفي بمعنى ان هذا النظام من الزواج أصل من أصول العقود في الشريعة الاسلامية وان التوثيق دعت لها أسباب منها تسهيل الإثبات ، وبالتالي يتبين ان النقاش دائر حول شخصين ينتميان لحزب سياسي فائق الشعبية ، وان جهة معينة تبحث عن تقليم اظافرة وليست مسالة صحة العلاقة او فسادها وبطلانها ، وكما ذهب محللي السياسة ان الضجة سياسية ولا تعدو زوبعة في فجا ن وللأسف الشديد غياب برامج انتخابية لدى الأحزاب انعدام مادة تأطير لدى أعلام الرصيف دفعت الكل للتسلية بخلوة رجل بامرأته

  18. Rahim amzil يقول

    رغم كل ما قلت و كتبت في حق الداعي و عشيقته ٠٠٠فاني اعود لاقول انهم احرار في حياتهم مادام هناك ارتضاء ٠٠٠ ما حز في نفسي هو تشريعهم لقوانين ماداموا غير قادرين على احترامها ٠٠٠ و بعد تفكير عميق يبدو ان النظام هو الفائز في كل الاحوال من خلال ضربه اليسار باليمين و اليمين باليسار فلكل دوره ٠٠٠ ماذا لو اتحد الاثنين ضدا على النظام و محاولة التاسيس لمجتمع مدني على اساس دستور وضعي يحترم حقوق الفرد كانسان له كامل الحرية في اعتناق اي مذهب او دين شاء مادام يحترم حرية الاخر ٠٠ و عدم فرض قناعاتنا على اي كان ٠٠٠اتمنى ان يفهم المتدينين الرسالة ٠٠٠لقد تم في الماضي ضرب ايسار بالحركات الاسلامية و الان العكس والمايسترو هو هو ٠٠٠٠٠افلا تعقلون يا اولي الالباب ٠٠٠٠ قصة الاسد و الثيران الثلاثة ٠

  19. كاره الظلاميين يقول

    هذا الكوبل المراهق لا يؤمن لا بالسياسة ولا بحقوق الانسان، انما يؤمن بالخلافة الاسلامية التي تقيم الحد على الزاني والزانية، فلو كان الجناة من الخصم لرأيتهم أقاموا الدنيا ولم يقعدوها بالاعتماد على الأحاديث والآيات وقال ابن القيم وقال ابن مالك وهلم جرا…
    ولن تجد أحدا منهم يقول ان الله يمهل ولا يهمل وقد اقتص من الخائنين المنافقين جزاء ما كانوا يفعلون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.