البقيوي يُدين الدعوة إلى عدم الإحتجاج على وفاة محسن فِكري

43
طباعة
قال النقيب عبد السلام البقيوي الرئيس السابق “لجمعية هيئات المجامين بالمغرب”، إن الطريقة البشعة و الهمجية التي قتل بها المواطن الشهيد محسن فكري بمدينة الحسيمة يوم الجمعة 28 أكتوبر لا يمكن أن تمر دون فتح تحقيق عاجل في النازلة و الكشف عن كل متورط بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في هذه الجريمة البشعة و تقديمهم للعدالة.

وأضاف البقيوي في تدوينة على صفجته الإجتماعية،” أمام هذا المصاب الجلل فإني أتقدم لعائلة الفقيد بأحر التعازي في نفس الوقت الذي أسجل فيه استنكاري و شجبي لهذا العمل الآجرامي و للتصرفات اللا مسؤولة للسلطات المحلية التي أدت لوقوع هذا الحادث”.

وأردف النقيب البقيوي،” لا يفوتني بالمناسبة أن أحيي عاليا انتفاضة المواطنات و المواطنين عبر ربوع الوطن في و جه الظلم و الطغيان و احتجاجاتهم ضد الإستهتار بحياة المواطنين و أدين كل دعوة جبانة من أجل عدم الخروج للشارع أيا كان مصدرها لإستنكار الحادث الإجرامي الذي ذهب ضحيته الشهيد محسن فكري”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. elmous يقول

    بن كيران لا يريد ان يضيع كرسيه الكرسى اغلى من حياة مواطن يسترزق الله بعرق جبينه رغم كل الاكراهات الله ياخز الحق

  2. Premier citoyen يقول

    لا تحزن ، لاتتأسف و لا تستغرب فبن كيران ليس من الشعب. هذا أخطر عدو للشعب.

  3. مبارك فتيح يقول

    انهم حزب المنافقين الندالة والتعمية لما احسوا كبقية الاحزاب انهم دمية تتحرك بالتليكوموند ودرا للرماد بعثوا بمن ينوب عليهم للتعزية وذلك بعد ان امر الملك وزير الداخلية بالذهاب والقيام بالواجب اتجاه عائلة الشهيد الاحزاب والنقابات لا تمثل الا نفسها وهي العدو الاول للوطن يكفي فخرا عائلة الشهيد ان المغاربة كلهم كانوا بجانبهم ضد الة القمع والاحتقار التي لا زالت تعمل بعقلية القرن التاسع عشر

  4. jamal يقول

    Chokran lakom wa li amthalikom ashaba l3a9li rrajihi wallisani lfasihi 3ala ta3rifi nassi biho9ou9ihim walwo9oufi bijanibihim aterou chabab fahowa bihajatin litajaribikom…….

  5. كاره الظلاميين يقول

    هو هذا العدل المخزني، هي هادي أوامر رئيس الدولة الحقيقية بفتح تحقيق ومعاقبة الجناة، بدل توقيف المسؤولين الكبار ومن ضمنهم وزير الداخلية هاهم يريدون تحقيق عدالتهم باعتقال أناس بسطاء، حتى لو افترضنا جدلا أنهم مذنبون فهذا لا يسقط مسؤولية رجال السلطة ومن له يد في الإغتيال سواء من قريب أو بعيد، في الدول التي تحترم مواطنيها يسقط منزل يقدم الوزير استقالته، أما في دولة الفساد لا يكفي سقوط آلاف الضحايا ليقدم مسؤول استقالته فبالأحرى محاسبته

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.