الأمم المتحدة: حصيلة ضحايا الروهينغا تجاوز الألف قتيل

543
طباعة
كشفت الموفدة الخاصة للأمم المتحدة إلى ميانمار “يانغي لي”، أن حصيلة ضحايا “أعمال العنف” في إقليم أراكان غربي ميانمار قد تتجاوز الألف قتيل، أي أكثر من الأرقام الحكومية بمرتين، تضيف المتحدثة.

وتابعت لي، وفق ما نقلته عنها وكالة الأنباء الفرنسية، اليوم الجمعة، “قد يكون حوالي ألف شخص أو أكثر لقوا مصرعهم، ربما القتلى من الجانبين لكن الغالبية الكبرى من الروهينغا”.

من جانبها، قالت المتحدثة باسم المفوضية العليا للاجئين حسب موقع عربي21، “فيفيان تان” إن نحو 270 ألف لاجئ من الروهينغا فروا من “أعمال العنف ووصلوا إلى بنغلادش المجاورة في خلال الأسبوعين الماضيين”.

ويرتكب جيش ميانمار والمليشيات البوذية المرافقة له منذ الـ25 غشت المنصرم، عمليات قتل وتهجير ضد مسلمي الروهينغا في أراكان، مما أثار موجة من الإدانات في مختلف أنحاء العالم.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.