احتجاجات وفوضى عقب انتخاب المكتب السياسي لحزب “البديل الديمقراطي”

11

عرفت الجلسة الختامية للمؤتمر التأسيسي لحزب البديل الحضاري، المنعقد مسا السبت 7 ماي الجاري، مشاداة كلامية وتلاسنات وفوضى بين المؤتمرين بعد الإعلان عن أعضاء المكتب السياسي للحزب.

وخلفت نتائج انتخاب المكتب السياسي للحزب المذكور والذي تكون من جمال أغماني، وزير التشغيل السابق، و ثريا ماجدولين والمهدي منشد وحورية التازي ومسعود أبو زيد بالإضافة إلى 15 قياديا آخرا، خلفت) احتجاجات قوية من طرف بعض التنسيقيات تحولت إلى فوضى وتشابك بالأيدي، تعبيرا عن عدم رضاهم على هذه النتائج، ومشككين في ديمقراطيتها.

وبعد احتواء هذه الاحتجاجات من طرف المنظمين أعلن الحزب الجديد عن أجهزته الوطنية، والمتكون من المنتدى الوطني و الكتابة الوطنية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. رطاط يقول

    توقفت عن النشر لتعاليقنا الحمقاء ايتها الجريدة المناضلة. فما السبب؟؟

  2. رطاط يقول

    مشوفنا منهم الطايلة هدا زمان ودابا كيمتلو اعلينا رجالة.انتهازيون فضحتهم الانانية.ديمقراطيون ضد الديمقراطية..حزب ولد ميتا من البداية.

  3. لا حول لي يقول

    هاكاوا على البديل هيا الى المزيد من العبث و الحوانيت الحزبية الفائضة و التي لا لزوم لها قولوا لي بربكم هل ستطلبون انتم كذلك الدعم الذي هو جزء من مال الشعب ام لديكم بديلا اخرا كما تزعمون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.