احتجاجات تلاميذية عارمة بسبب الأساتذة المتدربين

73

خرج مئات التلاميذ في مسيرة احتجاجية بمدينة طاطا صباح اليوم الإثنين 28 نونبر، احتجاجا على غياب الاساتذة المتدربين.

ووفقا لما نقله مصدر محلي لموقع “بديل”، فإن تلاميذ الثانويتين “الجديدة” و”محمد السادس” قرروا الخروج للإحتجاج في مسيرة موحدة صوب المديرية الإقليمية للتعليم، بعد استمرار مقاطعة الاساتذة المتدربين، للتداريب التي يخوضونها داخل المؤسستين التعليميتين.

وأضاف المصدر، أن التلاميذ المحتجين رفعوا شعارات قوية بعضها يندد بتجاهل الجهات المسؤولة لحقهم في مواصلة دراستهم بشل عادي، وبعضها الآخر يعبرون من خلالها تضامنهم مع الاساتذة المتدربين الذين يقاطعون التداريب للأسبوع الثاني على التوالي منذ يوم 14 نونبر، بسبب “خرق الوزارة لمحضر الإتفاق الذي جمع بينها وبين تنسيقية الاساتذة المتدربين وباقي الفرقاء”.

 

وذكر المتحدث، أن التلاميذ عازمون على التصعيد في احتجاجاتهم في حال استمر الوضع على ما هو عليه، وذلك بإمكانية مقاطعة الدراسة لأيام أخرى إلى حين إيجاد حل جذري للمشكل.

15219987_584429208419290_9219590216782161599_n 15232120_584429191752625_1838460486005674186_n

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. قارئ يقول

    هذا الوضع صفعة قوية لأجيال المستقبل لعلهم يستيقظون

  2. لبيد يقول

    وكذلك بمدينة بويزكارن باقليم كلميم احتج مجموعة من الاباء امهات تلاميذ اعدادية محمد الشيخ بعد اضراب الاساتذة المتدربين الذين بلغ عددهم بالاعدادية 15 استاذا وهو رقم قياسي. واصدرت جمعية الاباء بيانا تستنكر فيه التجاهل المطلق للمسؤولين تجاه هذا المشكل وما يترتب عنه من اثار سلبية على ابنائهم وتطالبهم بايجاد الحل العاجل والعمل على تعويض التلاميذ ما فاتهم من حصص دراسية في ظروف ملائمة….

  3. لحو يقول

    كنت دائما متعاطفا مع السيد بنكيران و حزبه حتى و ان كنت قد اكتويت بنيران سياسته في السنة الماضية نظرا لان بنتي من بين الاساتذة المتدربين و قلت في نفسي لا باس فهذه زلة منهم و لكن بعد اصرارهم على اذلال ابنائنا تبين لي بالملموس صدق كل من يقول ان هولائي الناس لا يصلحوا للحكم و تسيير امور البلاد

  4. ولد الدرب يقول

    صاحيت لهؤلاء البراعم، أمل المستقبل. أهنئهم على الوعي بوضعهم و كذا بمشكل المتدربين. أخطر مشكل لدينا و أولوية الأولويات هي المسألة التعليمية. “ما هموني غير الرجال إلا ضاعوا”. و الباقي كله يمكن إصلاحه بسرعة. أما التعليم فهو استثمار في الإنسان للأجيال القادمة. و لكن المافيا المخزنية قامت بكل ما استطاعت لتفسده بشكل ممنهج. و عليه فلن يصلح تعليمنا إلا بعد إسقاط الإستبداد و محاسبة المخربين. شكراً يا أطفال. أنتم المستقبل فإلى الأمام.

  5. كسيلة يقول

    كل هدا يبين على عشوائية التسيير عند حكومة بنكيران
    الله يحد الباس اما هؤلاء فلا تهمهم الا التعويضات و البلاد الى الجحيم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.