إصابات وملاسنات..وأتباع بنكيران يوظفون اسم النبي للتغطية على مطالب إجتماعية (فيديو)

22

طاردت احتجاجات خريجي “البرنامح الحكومي 10 الاف إطار”، رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران إلى طنجة، حيث استقبلوه بالشعارات المنددة بسياسة حكومته، وذلك عند خروجه من الندوة التي أطرها ببيت الصحافة بذات المدينة مساء يوم الأحد 19 يونيو الحالي، في الوقت الذي بادر أتباعه إلى ترديد “الصلاة على النبي” لحجب صوت الشعارات.

وبحسب ما عاينه “بديل.أنفو”، فقد تجمهر عدد من خريجي البرنامج المذكور أمام باب مقر بيت الصحافة، وعند خروج بنكيران بادروا لترديد عدد من الشعارات المنددة بالسياسات التي تتبعها الحكومة في قطاع التشغيل، وأخرى مطالبة بالاستجابة لمطالبهم، حينها أحاط عدد كبير من أتباع بنكيران به وهم يرددون الصلاة على النبي، ببنما بدأ بعضهم بدفع المحتجين مما خلق بعض المشادة الكلامية والتدافع بالأيدي، مما خلف بعض الإصابات في صفوف الأطر المحتجة.

ولم يعاين الموقع تدخل القوات العمومية للفصل بين الطرفين حتى لا تتطور الأمور، فيما لم يعر بنكيران أي اهتمام لهذا الاحتجاج أو لأصحابه.

وعاب عدد من الذين عاينوا الواقعة استغلال أتباع بنكيران لاسم النبي من أجل التغطية على شعارات محتجين رددوها بشكل وُصف بـ”الحضاري والسلمي”.

وكان أطر ذات البرنامج قد حاصروا بنكيران مساء يوم السبت 18 يونيو الحالي، عند خروجه من نشاط بالسينما الملكي بسلا، قبل أن يتدخل أتباعه ويعنفوا بعض المحتحين.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

6 تعليقات

  1. في حق عاشق الظلام يقول

    حتى نفهم عبارات هؤلاء العبيد ( مشرطين لحناك) من قبيل قلة الأدب، يجب أن تفهم عقلية القنان، المبنية على الطاعة والخضوع والركوع، وترديد عبارات تبين هذا الوضع أمام ذات الإمام. فالعبد حين يشتد عليه العطش، يتمنى أن يطلب منه سيده شربة ماء؟؟؟ وهذه قمة الوضاعة يا عاشق الذل.

  2. الكاشف يقول

    إن الصلاة على النبي التي يرددها أتباع البهلوان بنكيران لم يرددوها بنية الصلاة و السلام الحقيقية على الرسول الأكرم وإنما للتغطية على الاحتجاجات التي واجهت رئيس الحكومة المحكومة في كل كان فالفرق كبير كالفرق بين السماء والأرض في وصف المنظر الذي وقع فيه الظلاميون في كل مناسبة يطل على الجماهير التي اتسع محيطها بكراهية سياسته التفقيرية واللاشعبية

  3. كاره الظلاميين يقول

    الفرق بين “كاره الظلاميين” و”عاشق الاسلاميين” وليس المسلمين هو ان الاول يكره تجار الدين المنافقين كرها جما والثاني يحبهم، يمجدهم ويعبدهم
    فمن يا ترى الأولى بالهداية؟؟؟؟

  4. عاشق الإسلاميين يقول

    هذاك كاره الإسلاميين الذي ملئ قلبه كراهية وحقدا وغلا على كل ما له صلة بالإسلام الله يرد بيه فس هاد رمضان.
    أما الصلاة على رسول الله لا يعتبر استغلالا بل مقام به الأطر يعتبر عرقلة وتطاولا وقلة أدب

  5. محمد ناجي يقول

    هادشي وللى لعب الدراري..
    مخرجين لعروسة .. دايها رجلها للأوطيل يدخل بها.
    الله يلعنها رجلة .
    ……..
    والواقع أن بنكيران وللا خاصو غير يديرو لو السواك والعكار الفاسي ، وها هو عروسة كيتقلو عليها ويزغرتو،
    الخطرة الجاية واقيلة غادي يغطيوا لها وجهها بْـلِـيزار ابيض، ويحنيو لها راسها للأرض ، وينكْفو : (ها العروسة مرهونة ، ها بنكيران مرهونة … ) حتى يجي الرجل اللي غدي يدخل عليها.. وبفكها ويديها ….
    ما أحقرها شخصية ؛ بل ما أحقره مخلوق، لأنه بلا شخصية

  6. كاره الظلاميين يقول

    لن توقف ميليشيا بنزيدان الارهابية غضب الشعب من سياساته اللاوطنية الاستبدادية، سياسات الحقد على المواطنين الشرفاء والانتقام منهم
    وهذه هي عقلية المخبرين الذي عاشوا حياة الذل والمهانة تحت نعال المخزن الفاسد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.