أول تطبيق لقانون منع “الميكا” يطال صيدلية

44

توصلت إحدى الصيدليات، بالدار البيضاء، بمخافة قانونية، أمس الاثنين، بسبب استمرارها في توزيعها الدواء داخل الأكياس البلاستيكية الممنوعة.

وبحسب وثيقة المخالفة، أعلاه، فإن اللجنة سلمت إشعارا لصاحبة الصيدلية يتضمن أمرا بالتوقف الفوري عن مخالفة مقتضيات القانون رقم 77.15، والحضور، صباح اليوم، إلى قسم الشؤون الاقتصادية والتنسيق الموجود بمقر العمالة.

شششششششششششششششش

وأثار هذا التنبيه الموجه لأصحاب الصيدليات، الكثير من علامات الاستفهام لدى مهنني القطاع، خصوصا أن عددا من المحلات التجارية لازالت تستعمل الأكياس البلاستيكية دون أن يوجه لها أي إشعار بهذا الشأن.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

6 تعليقات

  1. بدر يقول

    ما لا يعرفه الناس هو أن هذه الصيدلية تعطي الأدوية في أكياس من الورق، و لسوء حظها بقي عندها بعض الأكياس البلاستيكية القابلة للتحلل biodégradables موضوعة فوق الخزانة ، و عند قدوم المراقبين حرروا لها محضر. اللهم إن هذا ظلم.

  2. Mohamed يقول

    Quant on veut expédier un truc chez Amana ( la poste) o,vous propose le choix entre une boite .en carton ou un sac en plastique. Cette scène je l’ai vécu personnellement cette semaine à Agadir.

  3. anyone يقول

    هذا مُضحك ؛ أعتقد أنه من الأفضل لنجاح قانون ما، يمكن أن يبدأ تطبيقه بشكل سلس ؛ السنوات الأولى تبدأ بتطبيقه المساحات التجارية الكبرى . بعد سنة أو سنتين يُعمم وأخد بعين الإعتبار بعض الإسثناأت.

  4. ابو سلمى يقول

    خلاصة القول اننا سنصبح كما كانت في ايام الزمان الغير بعيد نحضر الى العمالات ليوبخنا رئيس الدائرة او الكاتب العام للعمالة واذذاك نكون تحت رحمة الداخلية
    لماذا يطبق القانون على البسطاء ولا يقدر احد حتى ان يوجه اصبع اتهام للاقوياء
    هل الشركات وتعليب منتوجاتها ليست بميكا ولا هديك تديروا عليها ميكا
    ولا مقدرتوش عليها

  5. salim يقول

    kaifa tabki wa anta wafkta ala idkhal safka nifayat almasmouma lblad wa hadiha al akhira fiha chek bidouni an takchifa aliha wache msmouma aw la nahno al mghriba naelam anaka lam terif eanha chian .wa bi tali ma alfark bink wbin hadok li katlo nas la fark idan
    lima tabki

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.